جامعة ايرانية تنتج محلولا معقما متعدد الاغراض
نجح فريق بحثي في جامعة كاشان /وسط ايران/ في انتاج محلول معقم سريع المفعول والتأثير ومتعدد الاغراض.
ما تفسير أعراض فقدان حاستي الشم والذوق لدى مصابي كورونا؟
شرح الباحثون في كلية الطب بجامعة هارفارد الأمريكية العريقة، لماذا يفقد الشخص المصاب بفيروس كورونا حاسة الشم عندما تبدأ معاناته من أعراض مرض الالتهاب الرئوي الذي يتسبب به الفيروس.
خاتم ذكي يكشف عن الإصابة بفيروس كورونا!
توصل مجموعة من الباحثين الامريكيين لاختراع خاتم ذكي يستطيع الكشف عن الإصابة بعدوى كورونا في وقت مبكر.
تُفاحة في اليوم.. تغنيك عن زيارة الطبيب
يُعدّ التفاح من الفاكهة الأكثر زراعةً واستهلاكاً في العالم؛ وكثيراً ما يتردّد المثل القائل: (تُفاحة في اليوم، تغنيك عن زيارة الطبيب)؛ حيث يُدرَج التفاح في لائحة أفضل 10 أطعمة صحيّة؛ فهو يحتوي العديد من المواد الغذائية، والألياف، بالإضافة إلى المواد المضادة للأكسدة، والفلافونويدات (بالإنجليزية: Flavanoids)؛ الأمر الذي يجعل منه غذاءً مساعداً على تقليل خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، مثل: السكري، وارتفاع ضغط الدم، والسرطان.
الذكاء الإجتماعي.. القدرة على بناء العلاقات القويّة
كيفية التعامل مع الناس بذكاء
الذكاء الاجتماعي هو القدرة على بناء العلاقات القويّة بنجاح والتعايش مع البيئات الاجتماعية المتعددة، وهو بمثابة المفتاح الأساسيّ للتعامل مع الناس بمُختلف شخصيّاتهم، وفي الحقيقة تفوق أهميته الذكاء العلميّ المبنيّ على التحصيل الدراسيّ.
تنظيم العمل عن بُعد
الأسرة والمجتمع
العمل عن بُعد هو ممارسة العمل باستخدام تقنية المعلومات والاتصالات، وعن طريق الإنترنت، بحيث يؤدي العمل دون توجه الموظف إلى موقع عمله في الشركة أو المؤسسة التي يعمل لديها؛ كالعمل من المنزل أو مكتب العمل البعيد عن المقر الرئيسي للعمل.
باحثون ايرانيون ينتجون منسوجات حرارية ذكية
نجح باحثون من جامعة امير كبير التكنولوجية في طهران في إنتاج منسوجات ذكية تولد الحرارة في المناخات الباردة.
عنصر غذائي مهم يحتوي سر المناعة ضد كورونا
عددت الطبيبة ومقدمة البرامج الروسية الشهيرة، إيلينا ماليشيفا، بعض المواد الغذائية القادرة على تعزيز مناعة الجسم لمحاربة عدوى فيروس كورونا.
كيف تتخلص من نوبات الهلع والخوف
نوبات الهلع والخوف، بالإنجليزية : (Panic Attack)
كيف تحافظ على وزنك في الحجر المنزلي؟
في زمن كورونا..
بدأ الكثيرون ممن يخضعون للحجر المنزلي حول العالم، يشكون من زيادة أوزانهم بسبب قلة الحركة، أو التوقف عن زيارة الصالات الرياضية، لا سيما في ظل الإغلاق العام في غالبية البدان بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

Page Generated in 0/2443 sec