printlogo


رقم الخبر: 264010التاریخ: 1398/6/28 20:44
نائبة عراقية: واشنطن تتحرك لمنع العراق من التعاقد مع الصين عسكريا
نائبة عراقية: واشنطن تتحرك لمنع العراق من التعاقد مع الصين عسكريا
بينت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف، الخميس، أن زيارة رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي والوفد الحكومي المرافق له للصين سيتم خلالها توقيع اتفاقيات أمنية بين البلدين، فيما كشفت عن وجود تحرك أمريكي لمنع العراق من الذهاب نحو الصين في مجال التسليح والتطوير العسكري.

وقالت نصيف في تصريح لموقع المعلومة، إن “واشنطن تتحرك لمنع الحكومة العراقية من الذهاب نحو دول متعددة في مجال تسليح القوات الأمنية وتحاول حصر الأمر بها فقط”، لافتة إلى إن “عبد المهدي سيوقع اتفاقية أمنية مهمة مع الصين في مجال شراء الأسلحة وتطوير القدرات العسكرية العراقية”.

وأضافت أن “تعدد جهات تسليح للقوات الأمنية أمر مهم لتطوير القدرات العسكرية والخروج من الاحتكار الأمريكي في مجال التسليح”، مبينة أن “زيارة الصين سيتم خلالها توقيع الكثير من الاتفاقيات الأمنية والاقتصادية وعلى راسها مجالات التسليح”.

ورهن النائب عن تحالف سائرون في البرلمان العراقي عباس عليوي، امس الأربعاء، نجاح زيارة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي للصين بتعديل قانون الاستثمار.

وكان تحالف الفتح قد أكد ، امس الأربعاء، عزم عبد المهدي إجراء التعاقدات مع الصين مقابل صادرات النفط العراقي منعا للفساد المالي والرشى.


رابط الموضوع: http://www.al-vefagh.com/News/264010.html
Page Generated in 0/0036 sec