printlogo


رقم الخبر: 255981التاریخ: 1398/3/28 14:46
33 رياضيا روسيا ضمن تحقيقات جديدة حول المنشطات
33 رياضيا روسيا ضمن تحقيقات جديدة حول المنشطات
أعلنت الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات (روسادا) الاثنين أن 33 رياضيا روسيا يخضعون لتحقيقات في قضية منشطات تتعلق بطبيبة سبق لها العمل بمدرسة رياضية.

وأوضحت روسادا في بيان أن الطبيبة كانت في عطلة وقتما كان يجب إبلاغها بأن ممارسة طبية معينة باتت محظورة بعد أن اعتبرت انتهاكا لقواعد مكافحة المنشطات.

وتتعلق القضية بفترة عامين، ما بين حزيران/يونيو 2017 والشهر الجاري، وبجمهورية تشوفاشيا بوسط روسيا.

ولم يذكر البيان اسم الممارسة الطبية التي كانت محظورة أو أسماء الرياضيين الخاضعين للتحقيقات.

وتواجه الرياضة الروسية منذ فترة فضائح واسعة الانتشار تتعلق باستخدام المنشطات من قبل الرياضيين، ولا تزال تخضع للإيقاف من قبل الاتحاد الدولي لألعاب القوى.

ويتنافس الرياضيون الروس في المنافسات الدولية كرياضيين مستقلين تحت علم محايد، ودون رفع العلم الروسي.

واستقال أندريه سيلنوف النائب الأول لرئيس الاتحاد الروسي لألعاب القوى، من منصبه، وسط شبهات استخدامه منشطات تعزيز الأداء، وفقا لما أفادت به وسائل الإعلام الروسية يوم الجمعة الماضي.

وذكرت التقارير أن سيلنوف /34 عاما/، الذي فاز بالميدالية الذهبية في منافسات الوثب العالي في أولمبياد بكين 2008، تقدم باستقالته عقب اجتماع مع دميتر شيلاختين رئيس الاتحاد الروسي.

ونقلا عن مصدر لم يجر الكشف عن اسمه، ذكرت وكالة أنباء (تاس) الروسية أن الاشتباه ظهر عند إعادة اختبار عينة قدمها سيلنوف في 2013 لاختبار تعاطي المنشطات.

 


رابط الموضوع: http://www.al-vefagh.com/News/255981.html
Page Generated in 0/0033 sec