printlogo


رقم الخبر: 247149التاریخ: 1397/12/12 16:41
الفتح: الفريق الركن حامد الحسيني هو الأوفر حظاً لتولي حقيبة الداخلية العراقية
الفتح: الفريق الركن حامد الحسيني هو الأوفر حظاً لتولي حقيبة الداخلية العراقية
كشفت النائبة عن تحالف الفتح في البرلمان العراقي ميثاق الحامدي، الأحد، عن اتفاق بين الكتل السياسية العراقية علي إكمال الكابينة الوزارية بعد الانتهاء من العطلة التشريعية، وان قائد حرس الحدود العراقي الفريق الركن حامد عبدالله ابراهيم الحسيني هو الأوفر حظا لتولي حقيبة الداخلية.

وقالت الحامدي في تصريح صحفي، ان 'الاتفاق السياسي جري بين الكتل السياسية علي مغادرة فالح الفياض المنافسة علي حقيبة الداخلية علي ان يحتفظ بمناصبه الحالية كمستشار للأمن الوطني'.

واوضحت الحامدي، بان 'الكتل اتفقت علي طرح أسماء الوزراء المتبقين بعد انتهاء العطلة التشريعية مباشرة'.

ولفتت البرلمانية العراقية، الي ان 'المباحثات الحالية توصلت الي تقديم ثلاثة شخصيات من ضباط وزارة الداخلية حصرا لتولي حقيبة الداخلية بضمنهم قائد حرس الحدود العراقي الفريق الركن حامد عبدالله ابراهيم الحسيني صاحب الحظ الأوفر لتولي الحقيبة'.

وكانت النائبة عن تحالف الفتح ايضا، سهام الموسوي أكدت في تصريح سابق، ان مرشح وزارة الداخلية فالح الفياض اصبح خارج حسابات الفتح وسائرون، مرجحة المجيء بشخصيات من السلك الامني والعسكري لوزارتي الداخلية والدفاع.

فيما اوضح مصدر سياسي أن جلسة الثلاثاء لمجلس النواب العراقي ستشهد حسم مرشحي وزارتي العدل والتربية؛ مؤكداً أن اللجان المشتركة للأحزاب السياسية مستمرة في عقد اجتماعاتها لحل ازمة الوزارات الشاغرة'.

يشار الي ان البرلمان العراقي فشل طيلة فصله التشريعي من إستكمال التصويت علي الكابينة الوزارية، المتضمن عدم التصويت علي الوزراء الامنيين (الدفاع، الداخلية)، لعدم توافق الكتل السياسية فيما بينها علي مرشحي الوزارات.


رابط الموضوع: http://www.al-vefagh.com/News/247149.html
Page Generated in 0/0036 sec