printlogo


رقم الخبر: 215354التاریخ: 1396/12/16 19:09
دوتيرتي: الجنائية الدولية لن تحاكمني و"لابعد مليون سنة"
الفلبين تفرج عن مصري متهم بالارتباط بتنظيم داعش
دوتيرتي: الجنائية الدولية لن تحاكمني و"لابعد مليون سنة"
استبعد رئيس الفلبين رودريغو دوتيرتي وجود أي احتمال لمثوله أمام المحكمة الجنائية الدولية معتبرا أنه لا يحق لها قانونيا توجيه اتهامات له "ولا بعد مليون سنة".

وقال دوتيرتي الثلاثاء، "لا يمكنكم الحصول على أي سلطة قضائية تجاهي ولا بعد مليون سنة..ولهذا السبب لا أرد عليهم.. هذه هي الحقيقة".

وتابع دوتيرتي قائلا، "صدقوا لا يمكنهم ذلك أبدا ولا حتى الأمل في الحصول على سلطة قضائية تجاه شخصي".

وقدم محامي فلبيني شكوى أمام المحكمة الجنائية الدولية يتهم فيها دوتيرتي بجعل القتل "أفضل وسيلة" في حربه المستمرة منذ 19 شهرا على المخدرات، فضلا عن إجراءات بدأت المحكمة باتخاذها الشهر الماضي إجراءات التحقيق إذا كانت هناك جرائم ضد الإنسانية قد ارتكبت في الفلبين.

وتنفي الحكومة اتهامات ناشطين بأن تجار المخدرات والمتعاطين يتعرضون لعمليات قتل ممنهجة.

وبحسب البيانات الرسمية قُتل نحو 4100 من تجار المخدرات خلال تبادل لإطلاق النار واشتباكات مع الشرطة، في الوقت الذي تنفي فيه الشرطة أي صلة لها بالمسلحين المجهولين الذين قتلوا المئات من متعاطي المخدرات.

في سياق آخر أطلقت الفلبين سراح مصري وصديقته الفلبينية بعدما اشتبه ممثلو الادعاء في أن الشرطة ربما لفقت لهما تهمة الارتباط بمتشددين مؤيدين لتنظيم داعش الارهابي.

وألقت الشرطة القبض على فهمي الأسود وصديقته أنابيل ساليبادا الشهر الماضي في شقة سكنية في مبنى لا تفصله عن السفارة الأمريكية في مانيلا سوى بعد بضعة عقارات. وقالت الشرطة إنها عثرت في المكان على أسلحة وذخيرة ومواد تستخدم في صنع قنابل. وذكرت الشرطة أن تحقيقا شاملا يجري لتحديد مدى علاقتهما بالمتشددين.

ورفض متحدث باسم الشرطة يوم الأربعاء التعليق على رفض القضية إلى أن يحصل على نسخة من قرار ممثل الادعاء.

وقال الادعاء إن الاتهامات التي وجهت إليهما بحيازة أسلحة ومتفجرات ضعيفة وربما ملفقة، وإن السلاح المقدم كدليل لم يكن سوى نسخة مقلدة. وأشار أيضا إلى أن الاثنين لم يظهرا في أي صورة للشرطة وبحوزتها الأسلحة والمتفجرات.

وأضاف في بيان أن الصور التي قدمتها الشرطة التقطت في غرفة غير تلك التي كان يستأجرها الأسود. ويعزز هذا ما قاله المصري من أنه لم يكن موجودا بالمكان وقت المداهمة وأنه تم نقله إلى غرفة أخرى تحوي متفجرات.

 

 


رابط الموضوع: http://www.al-vefagh.com/News/215354.html
Page Generated in 0/0038 sec