رقم الخبر: 263663
روحاني يصف تواجد القوات الامريكية في شرق الفرات بانه عملا عدائيا وتدخليا
وصف الرئيس الايراني حسن روحاني تواجد القوات الامريكية في شرق الفرات بانه عملا عدائيا وتدخليا وغير مشروع وقال: ان مايحدث اليوم في شرق الفرات والذي اثار قلق العديد من دول العالم ياتي في سياق التخطيط الخاطئ والمؤامرات الامريكية.

ان الرئيس روحاني قال في تصريح صحفي له في مطار مهراباد بطهران قبيل توجهه الى انقره  للمشاركة في اجتماع  القمة الثلاثية الايرانية الروسية التركية: ان الامريكان يدعمون السعودية والامارات،  انهم يزودونهم بالسلاح والمعلومات ويقومون بادارة جزء من العمليات الحربية  واليوم نرى ان عددا من الابرياء يقتلون في اليمن  وهناك انعدام للامن في المنطقة

واضاف: ان الامريكان بدلا من ادانة انفسهم والاعتراف بان تواجدهم وتدخلهم في سوريا واليمن وسائر المناطق الاخرى يثيرالمشاكل،يقومون بين الحين والاخر باتهام دول المنطقة او الشعب اليمني المجاهد.

وصرح قائلا: اذا اردنا  احلال الامن بشكل حقيقي في هذه المنطقة فان السبيل الى ذلك هو وقف الاعتداءات الامريكية وتدخلات الكيان الصهيوني الاستفزازية  في المنطقة، والا سنرى استمرار حالة انعدام الامن.

واشار الرئيس روحاني الى القمة الثلاثية بين رؤساء جمهورية ايران وتركيا  وروسيا في انقرة  وقال:  ان هذه القمة الخامسة لروساء الدول الثلاث بشان القضية السورية ، ويعد أمن المنطقة  لهذه الدول أمرا هاما.

ولفت  الى المشاكل  التي يعاني منها الشعب السوري خلال 9 اعوام في تصديه للارهابيين وحماتهم  وقال: في منطقة ادلب  فان الارهابيين مازالوا يتواجدون فيها ومن الضروري استمرار محاربتهم  في هذه المنطقة .في منطقة شرق الفرات سوريا تواجه مشاكل ، التواجد الامريكي في هذه المنطقة يعد اعتداء وعملا تدخليا  و غير مشروع  بحيث ادى ذلك الى ان تكون هذه المنطقةالسورية مضطربة.

 واضاف: ان تدخل  واعتداءات الكيان الصهيوني ودعمه الارهابيين  وهجماته على الشعب والبنى التحتية في سوريا  يشكل من هواجس المنطقة والدول الثلاث.

وحول القضايا المطروحة على جدول اعمال القمة الثلاثية في انقرة، قال انه " فضلا عن موضوع مكافحة الارهاب والتدخلات الاجنبية ، سيتم مناقشة مستقبل سوريا وعودة اللاجئين واعادة اعمار سوريا، واصلاح الدستور السوري ، والانتخابات في 2021".

واكد رئيس الجمهورية ضرورة حل مشاكل المنطقة عبر الحوار وقال: يجب تسوية المشاكل في اليمن عبر الحوار اليمني - اليمني كما يجب وقف عمليات قصف الشعب اليمني.

وشدد روحاني  على اهمية العلاقات مع دول الجوار وقال: ان اليوم ومن اجل ازالة المشاكل الاقتصادية في البلاد فان  بعد مقاومة وصمود الشعب، تعد اقامة العلاقات مع دول الجوار بشكل وثيق أفضل حل .

واشار الرئيس الايراني الى انه سيجري مباحثات ثنائية مع  نظيريه الروسي  والتركي في  انقرة ، متطلعا الى تعزيز العلاقات بين الدول الثلاث، وايضا رفع مستوى العلاقات وترسيخها مع دول الجوار كافة.

Page Generated in 0/0031 sec