رقم الخبر: 263306
الخارجية الإيرانية تعزي العراق بشهداء حادثة التدافع في كربلاء المقدسة
قدم المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية سيد عباس موسوي، اليوم الثلاثاء، التعازي للعراق حكومة وشعبا بشهداء حادثة التدافع في كربلاء المقدسة.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن موسوي أعرب في بيان، عن أسفه العميق لوقوع حادثة التدافع في كربلاء المقدسة والتي أسفرت عن استشهاد وجرح العشرات من الزوار.
وعزى موسوي، العراق حكومة وشعباً، معرباً عن مواساة الجمهورية الاسلامية الايرانية لأسر ضحايا هذه الحادثة، متمنياً علو الدرجات للشهداء والشفاء العاجل للجرحى.
واعلنت وزارة الصحة العراقية، الثلاثاء، عن ارتفاع حصيلة الضحايا من الزوار في كربلاء الى 31 شهيداً و100 اصابة.
ونوه المدير العام لمكتب الاشراف على شؤون العتبات المقدسة في منظمة الحج الايرانية حجة الاسلام صحبت الله رحماني في تصريح لمراسل تسنيم إلى اصابة 4 إيرانيين في حادثة التدافع هذه.

 

Page Generated in 0/0046 sec