رقم الخبر: 255804
بعد موجة احتجاجات
نقل القنصلية المصرية في الكويت إلى موقع جديد
أفادت وسائل إعلام كويتية بأن قنصلية مصر في البلاد ستنقل إلى موقع جديد بسبب موجة شكاو واحتجاجات مواطنين كويتيين على نقلها إلى موقعها الحالي قبل أشهر.

ونقلت صحيفة "القبس" الإلكترونية الكويتية عن مصادر مطلعة قولها إن القنصلية المصرية ستنقل نهاية يونيو الجاري من موقعها الحالي في منطقة السلام السكنية بالكويت العاصمة، إما إلى منطقة المسيلة أو منطقة صباح السالم.

وذكرت المصادر أن القنصلية تبذل جهودا حثيثة من أجل الانتقال من موقعها الحالي على خلفية الاحتجاجات المتعددة على نقلها إليه من منطقة الروضة السكنية قبل أكثر من شهرين.

وتم نقل السفارة إلى منطقة السلام بعد شكاوى عديدة تقدم بها سكان منطقة الروضة بسبب إزعاجهم جراء المراجعات اليومية الكثيفة من قبل أبناء الجالية المصرية في الكويت، ما يسبب حالة من الازدحام والفوضى في المنطقة، لكن هذا القرار أثار جدلا في مجلس الأمة، لاعتقاد بعض النواب أن المشاكل نفسها ستتكرر في المنطقة الجديدة.

وفي هذه الظروف تأتي مطالب متعددة لنقل القنصلية إلى المنطقة الخاصة بالسفارات والقنصليات الأجنبية.

 

Page Generated in 0/0032 sec