رقم الخبر: 250911
اللجان الشعبية شرق السعودية: حراكنا شعلة لن تنطفئ
أصدرت "لجان الحراك الشعبي في شبه الجزيرة العربية" في الذكرى الثانية لاجتياح حي المسورة بالعوامية شرق السعودية وإقدام سلطات آل سعود على هدمه، بيانًا أكدت فيه أن "استقرار الوضع الأمني لأيّ نظام سياسي يعتمد وبقوة على إيجاد علاقة رضا وقبول من قبل الشعب فقط وليس للنظام الحاكم يد فيه، فهو رهن إشارة الشعب".

 مشددة على أنه "بدونه سوف تنسف جميع العلاقات وعلى كافة المستويات، ويبقى الجمهور رهين القرارات الظالمة والمستبدة، تشجعها ماكنة إعلامية، يكون النفاق السياسي من أبرز سماتها".

وأوضحت أن "سلطة الكيان السعودي الحاكمة في شبه الجزيرة العربية التي زعمت بغير حق بأنها راعية الإسلام، هي في حقيقة الأمر راعية ومفرخة للإرهاب، بما تمتلكه من وسائل الوصول إلى جميع منابع الدعم السياسي والإقتصادي، وذلك بفضل الموارد الكبيرة لخيرات شعبنا في وطننا الجزيرة العربية".

 

Page Generated in 0/0030 sec