رقم الخبر: 250890
تحذير: كارثة المناخ العالمية تبدأ بحصد الأرواح
تسبب ارتفاع درجات الحرارة في ألاسكا في موت ما لا يقل عن خمسة أشخاص، حيث كان متوسط ارتفاع درجات الحرارة في شهر مارس أعلى من المعدل المعتاد بـ 11 درجة مئوية.

ويفيد موقع "Science Alert" بأن مرصد "نوا" بمدينة أوتكيافيك سجل الارتفاع الشاذ في درجات الحرارة، والذي أدى إلى ذوبان الجليد، الذي كان سميكا لدرجة أن السكان تنقلوا فوقه.

ووفقا للعلماء، فإن هذه أول مرة منذ بداية مراقبة التغيرات المناخية في المنطقة، التي تسجل في شهر مارس درجة حرارة أعلى من الصفر لعدة أيام.

ويرتبط هذا الارتفاع في درجات الحرارة بزوال الجليد من بحري بيرينغ وتشوكشي، حيث أصبح الخط الساحلي مكشوفا للتعرية بسبب الرياح الشديدة.

علاوة على هذا، فإن سكان المنطقة معرضون للخطر، لأنهم يتنقلون دائما على الجليد. وقد توفي شخصان نتيجة سقوط سيارتهم في نهر كاسكوكويم و3 عند عبورهم إلى القرية المجاورة.

 

 

Page Generated in 0/0034 sec