رقم الخبر: 250819
لدى استقباله رئيس الوزراء الباكستاني
قائد الثورة: ينبغي تعزيز العلاقات بين ايران وباكستان خلافاً لرغبة الأعداء
اعلن قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي ان العلاقات الجيدة بين ايران وباكستان تخدم البلدين ولكن هناك من يتربصون شرا بهذه العلاقات ما يستلزم تعزيز التعاون والعلاقات في مختلف المجالات خلافا لرغبة الاعداء.

واعتبر سماحته لدى استقباله اليوم الاثنين رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان والوفد المرافق له ، اواصر العلاقات بين الشعبين الايراني والباكستاني بانها اواصر قلبية وعميقة، مؤكدا ضرورة تعزيز العلاقات بين البلدين اكثر فاكثر رغم رغبة الاعداء.

واشار آية الله السيد علي الخامنئي الى الجذور التاريخية للعلاقات بين الشعبين، وقال ان ذروة شموخ وعظمة شبه القارة الهندية كانت ابان الحكم الاسلامي فيها وان اكبر ضربة وجهها الاستعمار البريطاني لهذه المنطقة المهمة تكمن في القضاء على الحضارة الاسلامية المتميزة هناك .

واشاد قائد الثورة الاسلامية بالشخصيات الباكستانية العملاقة نظير اقبال لاهوري ومحمد علي جناح وقال ان العلاقات الجيدة تخدم البلدين ولكن هناك من يعادون هذه العلاقات ما يستلزم العمل خلافا لرغباتهم وتعزيز العلاقات في مختلف المجالات .

واعتبر سماحته القضايا الامنية عند الحدود بين البلدين بانها مهمة وقال ان الجماعات الارهابية هي عامل زعزعة الامن عند الحدود ويجري تمويلهم بالمال والسلاح من قبل الاعداء وان احد اهداف تحركاتها الرامية الى زعزعة الامن عند الحدود الايرانية الباكستانية هو تعكير صفو العلاقات بين البلدين.

كما اعرب قائد الثورة الاسلامية عن شكره لمساعدات الحكومة الباكستانية في قضية السيول الاخيرة، معتبرا بدء عمران خان زيارته لايران من مدينة مشهد المقدسة وزيارة المرقد الطاهر للامام علي بن موسى الرضا عليه السلام بانه علامة متميزة، معربا عن امله في ان تترك هذه الزيارة اثارها الايجابية والبناءة على البلدين بكرامة هذا الامام .

بدوره وصف رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان خلال هذا اللقاء الذي حضره رئيس الجمهورية  حسن روحاني، مباحثاته في طهران بانها جيدة، وقال لقد جرى خلال هذه المباحثات تسوية الكثير من القضايا كما اجرى الوزراء الباكستانيون مباحثات جيدة مع نظرائهم الايرانيين .

واشار عمران خان الى العلاقات العريقة بين ايران وشبه القارة الهندية، وقال ان المسلمين حكموا شبه القارة الهندية 600 عام وان تاثير ايران عليهم كان بحيث ان اللغة الرسمية لهذه المنطقة حينها كانت الفارسية .

واوضح ان اكبر نهب لثروات شبه القارة الهندية كان يعود الى فترة تواجد الانجليز فيها وقال، ان الانجليز نهبوا جميع ثروات شبه القارة الهندية وقضوا على النظام التعليمي هناك وسموها باسم جوهرة المستعمرات البريطانية.

واشار  عمران خان الى ان البعض لا يريدون تقارب العلاقات بين طهران واسلام اباد لكننا بامكاننا ان نتغلب على المشاكل وقال اننا نسعى الى تعزيز العلاقات بين البلدين اكثر من السابق وسنواصل اتصالاتنا مع حكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية.

Page Generated in 0/0032 sec