رقم الخبر: 232153
صالحي يأمل أن يبقى الاتفاق النووي وإلا فان البرنامج النووي الايراني سيكون أقوى
اعتبر رئيس مؤسسة الطاقه الذرية الايرانيه علي اكبر صالحي ان الرئيس الامريكي سيكون الخاسر في التاريخ وتمني ان يبقى الاتفاق النووي بين ايران والقوى الكبرى والا فان البرنامج النووي الايراني سيكون في موقع اقوى من السابق.

وقال صالحي في مقابلة مع وكالة 'اسوشيتدبرس' ان تداعيات اي هجوم جديد على العلماء النوويين الايرانيين ستكون 'موجعة' للطرف الاخر.
واضاف صالحي في هذه المقابلة التي بثتها 'اسوشيتدبرس' اليوم الثلاثاء انه في ذروة قلق الغرب من البرنامج النووي الايراني منذ عام 2010 فصاعدا، كان العلماء الايرانيون هدفا لتفجيرات قنابل فيما وجهت طهران اصابع الاتهام الي اسرائيل.
وراى صالحي ان قرار دونالد ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي سيجعله في زمرة 'الخاسرين في التاريخ'.
واكد ان هذا الاتفاق كان يمكن له ان يمهد لاستعادة الثقة المفقودة.
 
Page Generated in 0/0026 sec