رقم الخبر: 232146
سيدة ألمانية تعتنق الاسلام وتكشف عن أحاسيسها ومشاعرها عند وقوفها أمام ضريح الامام الحسين(ع)
استقبلت العتبة الحسينية المقدسة وفدا ضم عددا من المستبصرين الالمان الذين جاءوا الى العراق لزيارة العتبات المقدسة في العراق.

وقالت الزائرة (فكتوريا) احد اعضاء الوفد بحديثها للموقع الرسمي، انها اعتنقت الاسلام بعد رحلة بحث ومتابعة عن طبيعة المذاهب الاسلامية، ووجدت خلالها ان الامام الحسين(ع) كان مؤمنا بقضيته وبذل نفسه من اجل دينه.

وأضافت لم يكن اختياري لدين الاسلام عن طريق التأثر بالآخرين، بل لأني وجدت في الاسلام جملة من المبادئ الانسانية.

ووصفت فكتوريا لحظة دخولها الى حرم الامام الحسين(ع) بانها «اعمق واكبر من ان تصفه الكلمات»، مبينة ان ذاكرتها تصر على اعادة مشاهد عاشوراء بكل مأساتها اثناء وقوفها امام ضريح الامام الحسين عليه السلام.

واعتبرت ان اعظم المشاهد في عاشوراء كان لحظة الحوار بين العباس والامام الحسين عليهما السلام عند استشهاده ورفضه لوضع رأسه في حجر اخيه الحسين عليه السلام.

 

 

Page Generated in 0/0074 sec