رقم الخبر: 232135
بشار رسن: أفضلية اللعب في طهران هي المفتاح أمام "الدحيل" القطري
أعتبر المحترف العراقي بشار رسن لاعب وسط نادي برسبوليس الإيراني أن أفضلية اللعب في طهران سيكون لها تأثير كبير، عندما يتقابل فريقه مع الدحيل القطري على ستاد آزادي في إياب ربع نهائي دوري أبطال آسيا 2018.

وكان الدحيل نجح في تحقيق الفوز بنتيجة 1-0 في مباراة الذهاب في الدوحة، وذلك بفضل هدف المهاجم المعز علي.

ولكن برسبوليس يعتمد هذا العام على سجله المميز بنسبة 100% في المباريات التي خاضها على ستاد آزادي، علماً بأنه تغلب في طهران على الجزيرة الإماراتي 2-1 ضمن إياب دور الـ16 ليحجز بطاقة التأهل إلى ربع النهائي بفارق الأهداف المسجلة خارج ملعبه.

وقال رسن: حاول الدحيل تسجيل أكثر من هدف كونه يدرك صعوبة مباراة الإياب في إيران أمام جمهورنا.

وأضاف النجم الدولي العراقي: لم يكونوا خطرين للغاية، فقط استحوذوا على الكرة أكثر منا، الآن ستكون هناك مباراة الإياب في إيران، وهي بالتأكيد ستكون صعبة للغاية.. نأمل أن نتمكن من إرضاء جماهيرنا في إيران وكذلك الذين ساندونا في قطر.

وكان برسبوليس بلغ قبل نهائي دوري أبطال آسيا عام 2017 للمرة الأولى في تاريخه، وهو يخوض الدور ربع النهائي للمرة الثانية على التوالي.

ولكن تشكيلة الفريق الإيراني شهدت قبل الدور ربع النهائي رحيل ثنائي خط الوسط وحيد أميري وفرشاد أحمد زاده إلى جانب المدافع صادق محرمي، مما يجعل مهمته صعبة للغاية في ربع النهائي أمام الدحيل الذي قدم أقوى عروض في البطولة هذا العام.

وشارك بشار خمس مرات كبديل في صفوف برسبوليس هذا العام في البطولة، ولكن مع رحيل أكثر من لاعب، قام المدرب برانكو ايفانكوفيتش بمنحه فرصة المشاركة كأساسي في مباراة الذهاب أمام الدحيل، حيث كان واحداً من أبرز لاعبي الفريق في تلك المباراة.

وأوضح اللاعب: الدحيل فريق كبير ولم يخسر منذ وقت طويل، كانت مباراة الذهاب صعبة، وبشكل عام الفرق القطرية تكون صعبة على أرضها.

وختم: سنحت لنا بعض الفرص خلال شوطي المباراة، وقد أهدرنا فرصتين أو ثلاثة للتسجيل، لم نكن سيئين ويمكن القول أننا قدمنا مباراة جيدة، نتيجة 0-1 لم تكن سيئة بالنسبة لنا.

 

 

 

Page Generated in 0/0033 sec