رقم الخبر: 231296
خبراء أمريكيون يحذرون من خطر مقاتلة روسية بيد الجيش الصيني
وصفت مجلة المصلحة الوطنية الأمريكية المقاتلة الروسية "سو 35" التي دخلت ترسانة الجو الصينية، بأنها بمثابة كابوس وصداع للطائرات الأمريكية في المنطقة الآسيوية.

ورأت المجلة المتخصصة في الشؤون العسكرية أن المقاتلة الروسية، واحدة من أكثر الطائرات المقاتلة قدرة وكفاءة في القوات الجوية الصينية، مضيفة أن وجود هذا النوع من الطائرات الهجومية يعزز بشكل كبير قوات الصين في المنطقة الآسيوية والمحيط الهادئ.
علاوة على ذلك، لفت المصدر إلى  الخطر الذي تتعرض الولايات المتحدة وحلفاؤها له من قبل أحدث الصواريخ الصينية جو جو، طراز "بي إل 15" الذي يمكن تركيبه على "سو 35"، مشيرا إلى أن مثل هذا الخطر المزدوج يمكن أن يستخدم في الهجوم على الطائرات الأمريكية المزودة بالوقود والطائرات المساعدة الأخرى مثل طائرات الاستطلاع والتوجيه والرصد "أواكس"، التي يعد دورها حيويا لعمليات القوات الجوية الأمريكية في المنطقة.
يذكر أن عقد توريد 24 مقاتلة متعددة المهام  "سو 35" وقع بين روسيا والصين عام 2015 ويعمل هذا النوع من مقاتلات الجيل الرابع المتفوقة والمطورة في القوات الفضائية الجوية الروسية.
وتصنف هذه المقاتلة الروسية بدرجة الجيل الرابع مع إشارتي زائد، وذلك لأنها تقترب في خصائصها من مقاتلات الجيل الخامس، وتفي مواصفاتها بمعظم متطلبات طائرات الجيل الخامس على الرغم من أنها غير خفية.
 
Page Generated in 0/0029 sec