رقم الخبر: 223053
في اعقاب اجتماع مجلس الوزراء
واعظي: مكالمات روحاني الهاتفية وجولات ظريف تستهدف ضمان مطالب ايران بالاتفاق النووي
* تخصيص ميزانية لتأمين مياه مزارع النخيل بمدينة شادغان في محافظة خوزستان

تم في اجتماع مجلس الوزراء برئاسة الدكتور روحاني، الاربعاء، تخصيص 200 مليار ريال ميزانية لوزارة الجهاد الزراعي لتأمين مياه مزارع النخيل بمدينة شادغان في محافظة خوزستان جنوبي البلاد.
وفي هذا الاجتماع دعت الحكومة مجلس الشورى الاسلامي لمناقشة مشروع اتفاقية التعاون بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجمهورية الصين الشعبية في مجال الصحة كأولوية. 
من جهته أشار رئيس الديوان الرئاسي، محمود واعظي الى أهم المواضيع التي ناقشها مجلس الوزراء، والى تأكيد رئيس الجمهورية لكافة الاجهزة المعنية بفتح المخازن والمستودعات لتوفير السلع الى المواطنين.
وحول موجة الغلاء خلال الايام الأخيرة بسبب الاجواء النفسية السائدة دعا واعظي جميع الأجهزة المعنية وخاصة في مجال السلع الضرورية وقطاع السيارات الى الالتزام بالاسعار الحكومية. واكد في جانب آخر ان الحكومة تؤمن للجهات المعنية بالواردات، النقد الاجنبي اللازم حسب السعر الموحد وهو 42 ألف ريال للدولار الواحد، ولا توجد هناك أي ذريعة للغلاء السائد حالياً.
وحول موضوع تأجيل المصادقة على معاهدة مكافحة تمويل الارهاب وغسيل الاموال قال واعظي: ان تقديم طلب الانضمام الى هذه المعاهدة قد تم في عهد الحكومة العاشرة، وان النواب الذين اعترضوا على المصادقة عليه في مجلس الشورى حالياً وحاولوا الاصطياد في المياه العكرة هم أنفسهم الذين لم ينبسوا بكلمة في ذلك العهد لأنهم كانوا يدعمون تلك الحكومة، منتقدا الذين اعترضوا على المعاهدة، قائلاً: انهم يثيرون اجواءً سلبية في المجتمع في حين ان الحكومة تبحث عن مصالح البلاد من وراء الانضمام لمثل هذه المعاهدات.
كما أشار واعظي الى الاتصالات الهاتفية المتعددة التي يجريها الرئيس روحاني مع القادة الاوروبيين وجولات ظريف المكوكية بين العواصم المعنية من أجل المحافظة على الاتفاق النووي لتحقيق مطالب ايران بهذا الخصوص واوضح واعظي ان الدول الاوروبية وخاصة فرنسا والمانيا وبريطانيا اكدت مراراً على الحفاظ على الاتفاق مع ايران لتحقيق مطاليب ايران وتأمين مصالحها، مشيراً الى ان العلاقات الاقتصادية والتجارية اليوم اصبحت معقدة ومتداخلة للغاية وان خيارات الدول الاوروبية في هذا المجال محدودة لكنها بالرغم من ذلك تعمل على تحقيق مطالب ايران وسيتم تقديم (حزمة تنفيذية للتعاون الاقتصادي).
 
 
Page Generated in 0/0031 sec