رقم الخبر: 220554
الاحتلال فشل باعتقال قائد كتائب شهداء الأقصى
الصحة الفلسطينية: 112 شهيدا و13 ألف جريح بغزة منذ 30 مارس
مواجهات وإصابات بعد مطاردة عدة شبان في جنين. و فشلت قوات الاحتلال «الإسرائيلي»، باعتقال القائد العام لكتائب شهداء الأقصى في مدينة جنين شمال الضفة الغربية خلال اقتحامها المدينة فجر اليوم الاثنين واندلاع مواجهات.

وقالت مصادر محلية إن مواجهات عنيفة اندلعت في المدينة خلال اقتحام الاحتلال ومحاصرته منزل «رائد أبو سرور» أحد قادة كتائب شهداء الأقصى في المدينة الذي استطاع الانسحاب دون اعتقاله.

وقام الجنود بتطويق المنطقة بالكامل وتفتيش عشرات المنازل والتنكيل بسكانها.

وأصيب خلال المواجهات التي استمرت لساعتين، عدد من الشبان، قال الهلال الاحمر الفلسطيني انه تعامل مع هذه الاصابات ميدانيا.

من جههة أخرى أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، أن حصيلة اعتداءات الاحتلال الاسرائيلي بحق المشاركين السلميين في مسيرة العودة الكبرى منذ 30 مارس الماضي حتى الآن، بلغت 112 شهيدا و13190 إصابة بجراح مختلفة واختناق بالغاز.

وقالت الوزارة في بيانٍ لها، الأحد: إن من الشهداء 13 طفلاً تقل اعمارهم عن 18 عاما حسبما افاد المركز الفلسطيني للإعلام.

يذكر أن قوات الاحتلال تحتجز جثامين 6 شهداء لم تحتسبهم قوائم وزارة الصحة لعدم وصولهم إلى مشافيها.

وذكرت وزارة الصحة، أن 7618 مواطنا أصيبوا بجراح مختلفة و5572 أصيبوا اختناقا بالغاز.

وبينت أن من الإصابات، 2096 طفلا، و1029 امرأة.

ويتضح من معطيات وزارة الصحة، وجود 332 إصابة خطيرة، و3422 متوسطة، و9436 طفيفة.

وأشارت إلى أن 502 أصيبوا في الرأس والرقبة، و283 في الصدر والظهر، و325 في البطن والحوض، و938 في الأطراف العلوية، و325 في الأطراف السفلية، و1117 في أماكن متعددة.

وأكدت تسجيل 32 حالة بتر في الأطراف إحداها في الأطراف العلوية، و27 في الأطراف السفلية، و4 في أصابع اليد.

وبخصوص استهداف الطواقم الطبية، أشارت وزارة الصحة إلى وجود شهيد مسعف من الدفاع المدني، و223 إصابة بالرصاص الحي والاختناق بالغاز، وتضرر جزئي لـ 37 سيارة إسعاف.

 

 

 

Page Generated in 0/0031 sec