رقم الخبر: 215141
«البوابة الحجرية».. بناء تاريخي يعود إلى العصر الإيلخاني
تقع «البوابة الحجرية» (دروازه سنکي) جنوب سوق مدينة خوي بمحافظة أذربايجان الغربية، ويعود تاريخ بناء البوابة إلى العصر الإيلخاني، وانها تعتبر السياج القديم للحفاظ على أمن المدينة.

تقع البوابة والتي تعتبر من بقايا حصار مدينة خوي القديم في شرق شارع طالقاني وجنوب السوق القديم للمدينة. كانت البوابة المعبر والمدخل لمدينة خوي وكذلك كانت حصار دفاعي مقابل هجوم الاعداء. يعتقد بعض المورخين ان هذا الاثر يعود الى العهد الايلخاني وينسب الى زوجة «ابا قا خان» ويعتقد البعض انه يعود الى العهد القاجاري. ان اخر حصار تم بنائه بامر من «عباس ميرزا نايب السلطنه» كان قائما حتى العام 1320 هجري شمسي وبالنظر الى العمارة المشابهة لما في البوابة الحجرية فانه من المحتمل ان يكون بناء البوابة في العهد القاجاري.

وتحل مدينة خوي قرب الحدود الإيرانية التركية وعلى مسافة 136 كيلومترا من مدينة أورمية وتبعد 120 كيلومترا عن مدينة وان التركية.

يذكر «کنت دو کوبينو» في مذكراته حول البوابة الحجرية في مدينة خوي ويقول «خوي مدينة جميلة والبوابة الجميلة فيها تشبه ابنية القاهرة، مصنوعة من المرمر الابيض والاسود واني لم اشاهد شبيه لها في كل انحاء ايران، تفتح البوابة وبشكل مباشر في السوق».

تم بناء البوابة بنوعين من المواد. الضلع الشمالي والذي يمتد الى السوق القديم تم بنائه بالاجر ومقوس. الضلع الجنوبي بالحجر واحدة سوداء والاخرى رمادية وتشكل نصف دائرة موزونه ولها جمال خاص .

تحت الاقواس الجنوبية وعلى اطراف هلال المدخل، يوجد نحت لاسدين على الحجر. شهدت البوابة الحجرية في خوي الكثير من الاحداث ويمكن مشاهدة اثار الاطلاقات النارية زمن العثمانيين عليها.

وهناك خندق حول السياج التاريخي لمدخل المدينة، الذي بني من الطوب لحماية الناس من غزو العدو ومراقبة حركة المرور أيضاً ونظرا لتوسع المدينة، وقعت هذه البوابة في الجزء الشمالي لسوق المدينة .

 

 

Page Generated in 0/0026 sec