رقم الخبر: 99082 تاريخ النشر: شباط 03, 2016 الوقت: 16:22 الاقسام: محليات  
ولايتي: العلاقات الراهنة بين ايران وروسيا لا نظير لها في تاريخ البلدين

ولايتي: العلاقات الراهنة بين ايران وروسيا لا نظير لها في تاريخ البلدين

اعتبر رئيس مركز الابحاث الاستراتيجية بمجمع تشخيص مصلحة النظام علي اكبر ولايتي، العلاقات الراهنة بين ايران وروسيا بانها منقطعة النظير في تاريخهما وان الجانبين ومسؤوليهما عاقدون العزم على المزيد من تطوير العلاقات الثنائية.

جاء ذلك خلال لقاء ولايتي مع كبير مساعدي الرئيس الروسي يوري اوشاكوف في موسكو الثلاثاء حيث تم البحث خلال اللقاء بشان اهم القضايا المتعلقة بالتعاون الثنائي والاقليمي وسبل تنمية وتطوير العلاقات بين البلدين.

واكد ولايتي اهمية تنمية العلاقات مع روسيا بالنسبة لقائد الثورة الاسلامية والحكومة الايرانية واضاف، ان تطوير وتعميق العلاقات بين الطرفين لا عودة عنه في الطريق الذي انطلق فيه وان هذه العلاقات الاستراتيجية تنمو يوما بعد يوم وهنالك في مجال القضايا الاقليمية مثل سوريا والعراق واليمن رؤي مشتركة وتعاون وثيق بين الجانبين.

واكد مستشار قائد الثورة الاسلامية، ان العلاقات بين البلدين اليوم منقطعة النظير في تاريخ العلاقات الثنائية بينهما وان لكبار مسؤولي البلدين العزم الجاد للمزيد من تنمية العلاقات واضاف، ان هذه الرؤية الاستراتيجية يمكنها ان تؤدي دورا مهما في ارساء السلام والاستقرار الاقليمي والعالمي.

من جانبه اكد كبير مساعدي الرئيس الروسي دعم بلاده لعضوية الجمهورية الاسلامية الايرانية الكاملة في منظمة شنغهاي للتعاون.

واشار اوشاكوف الى مكانة الجمهورية الاسلامية الايرانية وقال، ان روسيا تدعم تنمية العلاقات الثنائية والاقليمية ومتعددة الاطراف بصورة استراتيجية مع ايران وعضويتها الكاملة في منظمة شنغهاي للتعاون.

واشار الى الزيارة الاخيرة التي قام بها الرئيس الروسي الى طهران وقال، ان الرئيس الروسي اعرب عن سروره وارتياحه التام لزيارته الى ايران ولقائه قائد الثورة الاسلامية ورئيس الجمهورية الاسلامية وان هذه الزيارة تؤدي دورا مهما في العلاقات بين البلدين.

واضاف، انه نظرا لان الرئيس الروسي يولي اهمية كبيرة وخاصة للعلاقات بين البلدين في جميع المجالات ومن اجل الاسراع في تنمية التعاون فيما يتعلق بالجانب الاقتصادي فقد عين النائب الاول لرئيس الوزراء ممثلا خاصا لمتابعة القضايا كما اصدر الايعازات اللازمة بشان توفير الاعتمادات اللازمة للمشاريع الاقتصادية الروسية في ايران مثل انشاء محطات الطاقة الحرارية والمفاعلات النووية وسائر المشاريع.  

وكان رئيس مركز الابحاث الاستراتيجية بمجمع تشخيص مصلحة النظام علي اكبر ولايتي قد وصل الى موسكو الاثنين في زيارة رسمية تلبية لدعوة من رئيس مؤسسة الدراسات الاستراتيجية الروسية والتقي لغاية الان العديد من كبار المسؤولين الروس.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/8389 sec