رقم الخبر: 85681 تاريخ النشر: آب 27, 2015 الوقت: 15:05 الاقسام: محليات  
ظريف: نأمل بأن تعيد بعض دول المنطقة النظر في سياساتها خاصة حول اليمن

ظريف: نأمل بأن تعيد بعض دول المنطقة النظر في سياساتها خاصة حول اليمن

أعرب وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف عن امله بان تعيد بعض الدول الاقليمية النظر في سياساتها تجاه احداث المنطقة خاصة حول اليمن.

وقال ظريف في مؤتمر صحفي بمدينة اصفهان اليوم الخميس، نامل بان تعيد بعض دول المنطقة النظر في سياساتها خاصة فيما يتعلق بالاحداث في اليمن.

واضاف، انه متى ما ابدت هذه الدول استعدادها فاننا مستعدون ايضا للتعاطي والحوار بناء على مبدأ حسن الجوار .

وفيما يتعلق بقضايا المنطقة ونهج الدول الجارة قال وزير الخارجية الايراني، اننا مبدئيا لا قيود لدينا بشان اقامة العلاقات مع دول المنطقة ولا ينبغي لاي دول جارة ان تشعر بالتهديد بجانب ايران.

 

** الاتفاق النووي

واشار الى راي مجلس الشورى الاسلامي حول برنامج العمل المشترك الشامل (الاتفاق النووي) وقال، في الوقت الذي يقوم فيه المجلس بواجبه بالمراقبة والاشراف، فقد اصدرت الجمهورية الاسلامية بيانا من 14 مادة شاملة بعد الاتفاق تتضمن توقعات البلاد.

واضاف، لقد تم اعداد البيان بناء على هذه الملاحظات وتم تسجيله كوثيقة في مجلس الامن الدولي، الامر الذي يلغي اي موضوعية لقضية ورقة الحقائق "fact sheet".

ولفت وزير الخارجية الايراني الى هذه النقطة وهي ان الاطراف الاخرى لا تريد ان تكون صادقة مع شعوبها واضاف، انه حينما يكون هنالك اتفاق من جانب اميركا واوروبا ولا ترغب حكوماتها باطلاع شعوبها على الوثيقة الاصلية، فانها تقوم باصدار "fact sheet" وتطرح وجهات نظرها فيها كما يروق لها.

 

** القيود النووية والصاروخية تنتهي بعد 10 اعوام

وحول القيود التي تلتزم بها ايران في الاتفاق النووي قال، ان القيود التي قبلتها ايران هي لفترة 10 اعوام وان قرار مجلس الامن في هذا الصدد صريح تماما.

واضاف، ان القيود ستنتهي بعد 10 اعوام الا في حالة فشل الاتفاق، وعندها سيتبدد كل شيء.

واوضح قائلا، لقد اعلنا في النص التاريخي (نص الاتفاق) بان لا يبقى بعدها (بعد 10 اعوام) ملف لايران في مجلس الامن.

واوضح بان الاتفاق يتضمن هذه النقطة ايضا وهي انه لو توصلت الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى النتائج التي تريدها فان القيود الصاروخية والتسليحية ستنتهي في فترة اقل.

واشار الى قضية الاقتصاد المقاوم وقال، ان الاتفاق النووي يزيل العقبات من امام الاقتصاد المقاوم ولن تكون ايدينا مكبلة وتبقى بقية الاعمال متعلقة بسياسات الحكومة وعزم الشعب، ولقد توفرت الفرصة في الظروف الراهنة وينبغي علينا استثمارها الى اقصى الحدود.

 

 ** اعادة افتتاح السفارة البريطانية يساعد في الحوار حول قضايا المنطقة

وحول اسباب تعجيل الحكومة في اعادة افتتاح السفارة البريطانية في طهران والقضايا الهامشية التي رافقتها قال، اننا لم نغلق السفارة البريطانية بل هم اقدموا على ذلك وهم الان بادروا الى اعادة افتتاحها.

واضاف، ان اعادة افتتاح السفارة توفر الارضية للحوار والتعاطي وبامكاننا في ظل ذلك ازالة الخلافات في وجهات النظر والرؤى خاصة في مجال السياسات الاقليمية.

واعتبر ظريف، مواقف الدول الغربية ومنها اميركا وبريطانيا تجاه المنطقة بانها ليست جيدة ووصف تواجد المتطرفين والارهابيين في المنطقة بانه خطير جدا واضاف، ان الخلافات في وجهات النظر جادة حول سوريا والعراق واليمن وسائر الدول الجارة حيث ينبغي ان نطرح الاراء والمواقف مع الطرف الاخر وان نفتح معها باب الحوار والتفاهم معها.

 

** نامل بحل المشاكل مع السعودية عبر الحوار

وحول جهود المسؤولين لصون كرامة وامن الحجاج الايرانيين خلال ايام اداء مناسك فريضة الحج قال، انه وفيما يتعلق بالحج تقوم منظمة الحج والزيارة وكذلك وزارة الخارجية باتخاذ التمهيدات اللازمة.

وقال ظريف، ان لنا الان علاقات سياسية مع السعودية وهنالك حتى اكبر علاقة شعبية من جانب ايران في الحج ومن الجانب السعودي هنالك سياح يزورون ايران، ونامل بان نتمكن بشان القضايا الاخرى من حل المشاكل عبر الحوار.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 13/7544 sec