رقم الخبر: 79786 تاريخ النشر: حزيران 23, 2015 الوقت: 19:13 الاقسام: محليات  
اسرائيل تدعم جبهة النصرة الارهابي المدرجة على قوائم الارهاب
السفير السوري للوفاق :

اسرائيل تدعم جبهة النصرة الارهابي المدرجة على قوائم الارهاب

أعلن السفير السوري في طهران عدنان محمود في تصريح خاص للوفاق أنه خلال زيارة اللواء الشعار تم الاتفاق على عقد اجتماع ثلاثي لوزراء داخلية ايران وسوريا والعراق في بغداد للتنسيق بين البلدان الثلاثة لمكافحة الارهاب ووضع الآليات اللازمة لمواجهة مخاطر الارهاب على مستوى الأمن الاقليمي والعالمي.

الوفاق/خاص/مختار حداد- أعلن السفير السوري في طهران عدنان محمود في تصريح خاص للوفاق أنه خلال زيارة اللواء الشعار تم الاتفاق على عقد اجتماع ثلاثي لوزراء داخلية ايران وسوريا والعراق في بغداد للتنسيق بين البلدان الثلاثة لمكافحة الارهاب ووضع الآليات اللازمة لمواجهة مخاطر الارهاب على مستوى الأمن الاقليمي والعالمي.
وأكد السفير السوري أن الأولوية اليوم على المستوى الاقليمي والعالمي يجب أن تكون في اتخاذ خطوات ملموسة لمكافحة ارهاب المجموعات التكفيرية من داعش وجبهة النصرة وغيرها من المسميات التي يتمدد خطرها في المنطقة ومنع الدول التي تمد الارهابيين بالمال والسلاح والدعم اللوجستي وتشارك مباشرة في تقديم التغطية النارية لهم على الارض ومدهم بأحدث أنواع الاسلحة وأن يتم اجبار هذه الدول لوقف دعمها للمجموعات الارهابية التكفيرية في سوريا وتطبيق قرارات مجلس الأمن الصادرة بهذا الشأن.
وأشار السفير محمود إلى أنه أصبحت اليوم الصورة واضحة ومكشوفة تماماً بأن داعش هي منتج أمريكي-صهيوني وأن اسرائيل تشارك مباشرة في التغطية والدعم لجبهة النصرة الارهابي المدرجة على قوائم الارهاب في الأمم المتحدة، كما تقوم اسرائيل أيضاً بعلاج جرحى المجموعات الارهابية في مشافيها، إضافة إلى كل أشكال الدعم اللوجستي والشراكة والارتباط مع المجموعات الارهابية التكفيرية على خط الهدنة في سوريا(القنيطرة).
وقال السفير السوري أن سوريا وعلى ضوء مخاطر الارهاب الذي يتمدد في المنطقة ستظل على أعلى درجات التنسيق والتعاون لاتخاذ خطوات دولية ملموسة في مواجهة الارهاب التكفيري والضغط على الدول الاقليمية التي تدعم الارهابيين في سوريا والتي تنتهك كل القوانين والقرارات المتعلقة بمكافحة الارهاب.
وذكر السفير محمود أن الجرائم الوحشية التي ترتكبها النصرة وداعش والتنظيمات الارهابية تتطلب أقصى إدانة من الدول والمنظمات المعنية، مشيراً الى أن هذه الجرائم لن تمكنها من النيل من إرادة الشعب السوري الراسخة في مواجهة الارهاب وإعادة الأمن والاستقرار الى ربوع سوريا والحفاظ على وحدتها وسيادتها.
وعبر السفير السوري في طهران عن شكره وتقديره للجمهورية الاسلامية الايرانية قيادة وشعباً التي تقوم بدعم جهود الحكومة والشعب السوري في مكافحة الارهاب والحفاظ على أمن واستقرار المنطقة، بينما تقوم دول اقليمية وغربية أخرى بدعم الارهاب وزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة وتهديد أمن شعوبها.



 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1852 sec