رقم الخبر: 63161 تاريخ النشر: تشرين الثاني 30, 2014 الوقت: 15:12 الاقسام: دوليات  
ساسة امريکان يعلنون دعمهم لاستمرار المفاوضات النووية

ساسة امريکان يعلنون دعمهم لاستمرار المفاوضات النووية

اصدر عدد من المسؤولين الامريکان بمن فيهم بعض سفراء امريکا السابقين وقادتها العسکريين بيانا اکدوا فيه دعمهم لمواصلة المفاوضات النووية مع ايران معلنين إن فرض الکونغرس عقوبات جديدة سيؤدي الی انهيار المفاوضات.

واکد هؤلاء في بيان صادر عن منظمة «ايران براجکت»: 'اننا ندعم قرار امريکا وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا بمواصلة المفاوضات مع ايران للتوصل الی اتفاق نووي شامل'.

وشدد الموقعون ان المفاوضات مع ايران هي الاهم والاکثر تعقيدا منذ نهاية الحرب الباردة وان المفاوضين واجهوا تحديات عديدة.

واکد البيان ان المعارضة الداخلية سواء في امريکا او في ايران لاجراء المفاوضات بين البلدين، اوجدت بعض التحديات وزادتها تعقيدا وشدد ان بعض حلفاء امريکا في المنطقة يبذلون کل جهدهم للحيلولة دون بلوغ اتفاق مع ايران ولذلک فان التوصل الی النتيجه المرجوة قد ياخذ وقتا طويلا.

وتابع هولاء الموقعون ان الکونغرس الامريکي يلعب دورا مهما في هذا المجال ومن الضروري اقناع اعضائه بإلامتناع عن فرض عقوبات جديدة علی ايران والتي من شأنها أن تضر بمسار المفاوضات.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 8/5178 sec