رقم الخبر: 60117 تاريخ النشر: تشرين الأول 22, 2014 الوقت: 19:09 الاقسام: محليات  
عازمون على تطوير العلاقات بين طهران و بغداد
المتحدثة باسم الخارجية للوفاق..

عازمون على تطوير العلاقات بين طهران و بغداد

قالت المتحدثة باسم الخارجية الايرانية في تصريح خاص للوفاق أن زيارة السيد العبادي الى طهران تعد أول زيارة لرئيس الوزراء العراقي وهي زيارة مهمة بالنسبة لنا وللأخوة في العراق ونحن عازمون على دعم العلاقات والتعاون في جميع المجالات.

الوفاق/خاص/مختار حداد-قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية مرضية افخم في تصريح خاص للوفاق: إن زيارة رئيس الوزراء العراقي الى ايران زيارة مهمة جداً نظرا للعلاقات الممتازة بين طهران وبغداد وكذلك التطورات الاقليمية الحالية.
وأضافت: إن العراق يشهد بدء مرحلة جديدة، وهناك أطراف خلقت قضايا عدة لهذه البلد لكي يعيدوا العراق الى الوراء ورأيتم خلال الأشهر الأخيرة الأزمات الداخلية التي خلقوها لهذا البلد ولكن بفضل ذكاء المرجعية والمسؤولين العراقيين والمجموعات العراقية من الشيعة والسنة تخطى العراق هذه المرحلة الصعبة.
وأوضحت أفخم أن في العراق اليوم حكومة تهتم بالوحدة الوطنية ونحن ندعم هذه الرؤية ونحترمها ولذلك نعتبر ان زيارة السيد العبادي الى ايران لها أبعاد مختلفة ومهمة.
وأكدت أفخم انه تم خلال هذه الزيارة البحث حول القضايا الاقليمية، ان أهم المشاكل التي يواجهها العراق في المرحلة الحالية هو نشاط المجموعات الارهابية، ولهذا لابد من دعم طاقاته من أجل مواجهة الارهابيين ومن ضمن هذه الطاقات التي يجب دعمها هو وحدة جميع الاطياف والمذاهب في العراق وأن حكومة السيد العبادي تولى الاهتمام لهذه الرؤية وتسعى اليها بحكمة وحنكة وذكاء.
وقالت مرضية أفخم:على دول المنطقة ان تساعد العراق وأن ايران وفي هذا الاطار أعلنت ايران استعدادها لتقديم أي مساعدة في حال طلب الحكومة العراقية وفي مراحل قدمنا هذه المساعدة وأن آمرلي أكبر مثال على هذه المساعدة، والمشاورات مستمرة بين البلدين.
وأضافت بأن زيارة السيد العبادي الى طهران تعد أول زيارة لرئيس الوزراء العراقي وهي زيارة مهمة بالنسبة لنا وللأخوة في العراق ونحن عازمون على دعم العلاقات والتعاون في جميع المجالات خاصة الاقتصادية والتجارية وكذلك مواصلة الحوار لحل أزمة الارهاب والأزمات الاقليمية.
و أكدت:أن العراق جار لسوريا وتأثر من عمليات الارهابيين في هذا البلد ولذلك نتبادل كذلك وجهات النظر في هذه المجالات ومنها حل الأزمة السورية. 
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1844 sec