رقم الخبر: 33418 تاريخ النشر: آب 16, 2014 الوقت: 17:35 الاقسام: اقتصاد  
إيران تتقدم علی قطر بإعتبارها أكبر مصدّر للغاز الطبيعي في العالم
حتى السنوات الثلاث المقبلة

إيران تتقدم علی قطر بإعتبارها أكبر مصدّر للغاز الطبيعي في العالم

أعلن مساعد المدير التنفيذي لشركة النفط الوطنية الإيرانية أن إيران باعتبارها صاحبة أضخم إحتياطات الغاز عالمياً تعتزم إكمال حقول بارس الجنوبية الغازية في غضون السنوات الثلاث المقبلة وأن تتقدم علی قطر في إنتاجها من إحتياطات الحقل المشترك مع الدوحة.

وصرح علي كاردر، أمس السبت، أن إيران تسعی إلى تطوير حقول بارس الجنوبية الضخمة بالتجاهل عن الحظر الإقتصادي المفروض ضدها وتعمل حالياً علی تقديم برامجها لإستقطاب الشركات النفطية الأمريكية والأوروبية للإستثمار في مشاريعها النفطية، بحسب موقع بلومبرغ البريطاني. وتابع كاردر: أنه مع إكمال المشروع، سنشهد إرتفاع حجم إنتاج الغاز من حقول بارس الجنوبية ونتقدم علی قطر باعتبارها أكبر مصدرة للغاز الطبيعي المسال في العالم، مشيراً إلى أن حقول بارس الجنوبية تساعد إيران علی تغطية حاجاتها المحلية للغاز.

وقد سبق أن قالت مصادر فى شركة قطر للبترول إن قطر تريد مساعدة إيران على تطوير حصتها في أكبر حقل غاز في العالم الذي يقع تحت مياه الخليج الفارسي حتى تحقق الدولتان أكبر فائدة ممكنة في المدى البعيد.

ويشكل حقل الغاز الضخم الذي يقع تحت مياه الخليج الفارسي -والذى تسميه إيران بارس الجنوبى وتطلق عليه قطر حقل الشمال- الغالبية العظمى من إنتاج الغاز القطري ونحو 60 بالمئة من إيرادات صادراته.

هذا وقال مساعد وزير النفط في الشؤون الدولية والتجارية، علي ماجدي، انه تم تحديد خارطة طريق صادرات الغاز الى عمان، ودبي وأبوظبي ترغبان بشراء الغاز الايراني وتم إجراء المفاوضات التحضيرية معهما.

وأشار ماجدي، أمس السبت، في تصريح لوكالة أنباء الجمهورية الاسلامية (إرنا) بخصوص صادرات الغاز الايراني الى سلطنة عمان، أشار الى تقدم مرحلة مفاوضات تصدير الغاز الى عمان وتم تحديد خارطة الطريق لها.

وقال مساعد وزير النفط: ان حجم شراء الغاز من قبل دبي وأبوظبي ليس بالكثير مقارنة بحجم صادرات الغاز الى العراق وتركيا، وأن الغاز المستورد من قبلهم يستخدم غالباً لتحلية المياه.

يذكر أن ايران وعمان اتفقتا، خلال زيارة الرئيس حسن روحاني الأخيرة لسلطنة عمان، على تصدير الغاز الايراني الى عمان، وان ايران ستدخل سوق بيع الغاز بالتجزئة. وينص الاتفاق على تصدير ايران 10 مليارات مترمكعب من الغاز الى سلطنة عمان سنوياً. وتم التخطيط لتصدير الغاز الايراني الى عمان لـ25 عاماً. وتم تخمين قيمة الغاز المصدر خلال هذه المدة 60 مليار دولار.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 8/2399 sec