رقم الخبر: 277100 تاريخ النشر: شباط 26, 2020 الوقت: 18:14 الاقسام: دوليات  
البرازيل تسجّل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد

البرازيل تسجّل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد

سجلت البرازيل، الأربعاء، أول إصابة بفيروس كورونا المستجد، لتكون أول حالة تشهدها أميركا اللاتينية، في الوقت الذي واصل فيه تعداد الإصابات بالمرض في آسيا بالارتفاع.

وكانت الولايات المتحدة حذرت من أن الوباء قادم لا محالة، بعدما امتد تفشي المرض إلى إيطاليا وإيران ودول أخرى.
ويعتقد أن المرض نشأ في سوق لبيع الحيوانات البرية في مدينة ووهان الصينية في أواخر العام الماضي، وأصاب نحو 80 ألف شخص، وقتل أكثر من 2700، غالبيتهم العظمى في الصين.
وهبطت الأسهم الآسيوية، الأربعاء، في حين أحدث جرس الإنذار الذي أطلقته الولايات المتحدة من أجل الاستعداد لاحتمال الوصول إلى مرحلة الوباء هزة كبيرة أخرى في وول ستريت، ودفع عوائد أذون الخزانة التي تعتبر ملاذا آمنا للقيمة إلى مستويات منخفضة قياسية.
وحثّ مسؤول من منظمة الصحة العالمية على تجهيز الاستعدادات الآن، مما زاد الشعور بأن انتشارا سريعا للفيروس في المزيد من الأماكن أصبح حتميا.
وفي الولايات المتحدة حثت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الأميركيين على الاستعداد، قائلة إن الخطر الفوري ضعيف، لكن الوضع الدولي يرجح بلوغ مرحلة الوباء.
وقال الطبيب بروس أيلوارد رئيس البعثة المشتركة بين الصين ومنظمة الصحة العالمية للصحفيين إن البدء في التجهيزات يجب ألا يتأخر، مضيفا: "فكر في أن الفيروس سيظهر غدا. إذا لم تفكر بهذه الطريقة فلن تكون مستعدا".
وأضاف أن "التعبئة الاستثنائية" التي قامت بها الصين تظهر كيف يمكن لسياسة قوية للصحة العامة، تشمل حجرا صحيا واسعا، أن تحد من انتشار الفيروس.
 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1574 sec