رقم الخبر: 277074 تاريخ النشر: شباط 26, 2020 الوقت: 14:44 الاقسام: منوعات  
كوكب الأرض تشكّل بأسرع مما كان يعتقد سابقا

كوكب الأرض تشكّل بأسرع مما كان يعتقد سابقا

تشكلت الأرض بسرعة أكبر بكثير مما كان يُعتقد سابقا، وجرى ذلك بطريقة نظرية حديثة، حيث التصقت قطع الغبار بالتدريج معا لتشكل الأرض الأولى التي تحولت إلى كوكبنا الحالي.

واستغرق تشكيل تلك الأرض الأولية 5 ملايين سنة، وفقا للدراسة الحديثة التي أجراها مركز تكوين النجوم والكواكب (StarPlan) في معهد غلوب بجامعة كوبنهاجن.

ويعد هذا سريعا لدرجة أنه إذا تم اعتبار وجود النظام الشمسي البالغ 4.6 مليار بمثابة يوم، فإن تشكل الأرض وقع فقط في نحو دقيقة ونصف الدقيقة. ويشير العلماء إلى أن هذه السرعة كانت ناتجة عن الطريقة التي تشكلت بها الأرض.

وتدل القصة التقليدية لتكوين الأرض على أنها تشكلت عندما اصطدمت الكواكب الكبيرة ببعضها البعض، وتراكم حطامها تدريجيا في الكوكب الذي سيصبح أرضنا على مدى فترة قصيرة نسبيا تبلغ بضع عشرات الملايين من السنين.

لكن الدراسة الحديثة تشير إلى أن كوكبنا هو نتيجة لعملية نمو أسرع بكثير، حيث وقع تجميع كائنات صغيرة لإنشاء ما يمكن أن يصبح كوكبنا.

وقال الأستاذ المساعد مارتن شيلر، من جامعة كوبنهاغن الدنماركية، عن النظرية الجديدة تقول إن كوكبنا "بدأ من الأتربة، بشكل أساسي، وهي أجسام بحجم الملليمتر، التقت جميعها معا وأمطرت على الجسم المتنامي، ما جعل الكوكب يتكون دفعة واحدة".

وأضاف: "هذا التأثير على التكوين السريع للأرض ليس مثيرا للاهتمام لنظامنا الشمسي فقط، بل إنه أيضا مثير للاهتمام لتقييم مدى احتمال تكوين الكواكب في مكان آخر من المجرة".

وأصبحت الدراسة الجديدة ممكنة بعد فحص العلماء لنظائر الحديد الموجودة على الأرض، ومقارنتها بنيازك مختلفة.

ووجدوا أن هناك نوعا واحدا فقط من المواد التي تشبه تلك الموجود على الأرض، والمعروفة باسم CI chrondrites.

وبعد أول مئات الآلاف من السنين من نظامنا الشمسي، أصبح الجو باردا بدرجة كافية لانبعاث CI chrondrites للدخول إلى منطقة التراكم في الأرض الأولية.

ويوضح مارتن شيلر أن غبار CI chrondrites الإضافي هذا طغى على تكوين الحديد في عباءة الأرض، وهو أمر ممكن فقط إذا تمت إزالة معظم الحديد السابق بالفعل في القلب. ولهذا السبب يجب أن يكون التكوين الأساسي قد حدث مبكرا".

واستنادا إلى أدلة نظرية حول أن الكواكب تتشكل من خلال تراكم الغبار الكوني، يعتقد العلماء أن نفس العملية قد تحدث في مكان آخر في الكون.

هذا يعني أيضا أن الكواكب الأخرى قد تتشكل على الأرجح بشكل أسرع من نموها من التصادمات العشوائية بين الأجسام الموجودة في الفضاء.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق-وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1093 sec