رقم الخبر: 276303 تاريخ النشر: شباط 17, 2020 الوقت: 17:21 الاقسام: محليات  
إشادة دولية بمواقف ايران لدعم اللاجئين الأفغان

إشادة دولية بمواقف ايران لدعم اللاجئين الأفغان

أثنى المشاركون في مؤتمر اللاجئين الدولي الذي استضافته العاصمة الباكستانية اسلام اباد اليوم الاثنين، اثنوا على جهود الجمهورية الاسلامية الايرانية في استضافة اللاجئين الافغان؛ مؤكدين ان ايران قدمت انموذجا يحتذى به للعالم في مجال تقليص معاناة هؤلاء اللاجئين وذلك رغم كافة الضغوط الدولية التي تمرّ بها اليوم.

وبدأت اعمال المؤتمر الدولي لشؤون اللاجئين اليوم الاثنين في اسلام اباد بمشاركة كبار المسؤولين من شتى الدول بما فيها ايران الاسلامية.
ومن ابرز الشخصيات التي حضرت افتتاح المؤتمر، يشار الى رئيس الوزراء الباكستاني "عمران خان"، والامين العام للامم المتحدة "انطونيو غوتريش" ونائب رئيس الجمهورية الافغاني "دانش سرور" ورئيس المفوضية الاممية العليا لشؤون اللاجئين "فليبو غراندي"، و وزير خارجية باكستان "شاه محمود قريشي"، وايضا وزير شؤون الولايات والمناطق الحدودية في حكومة افغانستان "صاحبزادة محبوب سلطان".
ونوه هؤلاء في كلماتهم خلال افتتاح المؤتمر، بجهود ايران وباكستان لكونهما جارين رئيسيين لدولة افغانستان في سياق دعم اللاجئين؛ مطالبين المجتمع الدولي بتعزيز تعاونه مع الدول المستضيفة للاجئين وان يكون على قدر المسؤولية في معالجة قضاياهم.  
الى ذلك، وصف الامين العام للامم المتحدة في هذا المؤتر، الجمهورية الاسلامية الايرانية وباكستان بأنهما بلدان رئيسيان في مجال استضافة اللاجئين الافغان؛ مضيفا ان حجم تعاون المجتمع الدولي مقارنة بهذه الجهود ضئيل جدا.
كما طالب غوتريش المجتمع الدولي بتعزيز جهوده لدعم البلدان التي تحتضن اللاجئين.
بدوره، قال رئيس المفوضية الاممية لشؤون اللاجئين : ان ايران تحولت اليوم الى انموذج يحتذى به في مجال استضافة اللاجئين.
واضاف، ايران اليوم ورغم الضغوط والمشاكل الاقتصادية التي تمر بها، لكنها قدمت الكثير في سياق تحسين ظريف اللاجئين وتلبية حاجاتهم التعليمية والصحية والاقتصادية.
وشدد هذا المسؤول الاممي على ضرورة تكثيف الجهود الدولية لدعم قضايا اللاجئين الافغان وتوفير ظروف العودة الى وطنهم؛ قائلا : نحن نرحب بجهود ايران وباكستان وافغانستان في هذا الخصوص.
من جانبه، اثنى نائب رئيس الجمهورية الافغاني على جهود ايران حكومة وشعبا وايضا باكستان، لدعم اللاجئين الافغان في مرّ الظروف العصيبة الراهنة وعلى مدى العقود الاربعة الماضية.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/5332 sec