رقم الخبر: 276199 تاريخ النشر: شباط 16, 2020 الوقت: 20:22 الاقسام: عربيات  
الاحتلال يشن سلسلة من الغارات على مواقع للمقاومة في قطاع غزة
فيما يعتقل 3 فلسطينيين أحدهما بزعم حيازته سكينا قرب الحرم الإبراهيمي

الاحتلال يشن سلسلة من الغارات على مواقع للمقاومة في قطاع غزة

*تشكيل لجنة أميركية صهيونية لتحديد المناطق التي ستضم للسيادة الإسرائيلية *الجيش الإسرائيلي: "حماس" اخترقت هواتف مئات الجنود

شنّت طائرات الاحتلال الاسرائيلي فجر الأحد سلسلة من الغارات على مواقع للمقاومة في قطاع غزة.

وأفاد مصدر محلي بأن القصف الإسرائيلي إستهدف موقع التل غرب دير البلح وسط القطاع، كما قصفت الطائرات الحربية هدفاً قرب ميناء خان يونس جنوب القطاع، فيما تصدّت المضادات الأرضية التابعة للمقاومة للطائرات الحربية الإسرائيلية في أجواء محافظة رفح.

وزعمت قوات الاحتلال الإسرائيلي إطلاق صاروخين من قطاع غزة مساء السبت، سقطا في مناطق مفتوحة في "أشكول". وادعى المتحدث العسكري باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي أن قذيفتين صاروخيتين أطلقتا من قطاع غزة باتجاه المستوطنات، وأشار المتحدث العسكري أن سقوط الصاروخين لم ينتج عنه أيّ إصابات في المستوطنات.

في أعقاب ذلك، أعلنت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء السبت، تشديد حصارها على قطاع غزة والتراجع عن بعض التسهيلات التي قدمها الاحتلال الإسرائيلي على وقع تصعيد الموقف الميداني في غزة.

وأعلن منسق الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي المحتلة إلغاء مساحة الصيد في بحر قطاع غزة، إلى جانب إعادة 500 تصريحٍ تجاري، ووقف إدخال الأسمنت.

إلى ذلك ، اعتقلت قوات العدو الصهيوني، صباح الأحد، شاباً فلسطينيا بزعم حيازته سكينا قرب الحرم الإبراهيمي في الخليل بالضفة المحتلة.

وبحسب مصادر فلسطينية فقد زعمت قوات العدو، أنها اعتقلت الشاب وقد ضبط بحوزته سكين وحاول مهاجمة أحد الجنود.

كما واصلت قوات العدو، اقتحام مدن ومحافظات الضفة المحتلة، ومداهمة منازل المواطنين.

واعتقلت قوات العدو شابين من بلدة سعير وقرية بيت مرسم في محافظة الخليل، بعد مداهمة منازلهم.

وتشن قوات العدو الصهيوني حملة اعتقالات ومداهمات يومية في مدن ومحافظات الضفة المحتلة، فيما تواصل انتهاكاتها قرب الحرم.

من جانب آخر ، أكد مسؤول أميركي رفيع لوسائل إعلام إسرائيلية أنه تم اختيار أعضاء اللجنة الأميركية – الإسرائيلية التي ستناقش فرض السيادة الإسرائيلية على عدد من مناطق في الضفة الغربية.

وجاء على لسان المسؤول الأميركي الرفيع، أن أعضاء هذه اللجنة سيكونون عن الجانب الأميركي سفير الولايات المتحدة الأميركية لدى "إسرائيل" ديفيد فريدمان، والمستشار الرفيع للسفير الأميركي آييل لاتستون، وكذلك المسؤول عن ملف الشؤون الإسرائيلية الفلسطينية في مجلس الأمن القومي الأميركي سكوت ليث. 

أما الجانب الإسرائيلي في اللجنة فسيكون ممثلاً من قبل كل من: السفير الإسرائيلي لدى الولايات المتحدة رون دريمر، الوزير ياريف ليفين ومدير عام ديوان رئيس الوزراء الإسرائيلي رونين بيرتس.

وغرّد السفير الأميركي ديفيد فريدمان على "تويتر" بأنه يأمل بأن تنطلق أعمال اللجنة على الفور.

وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، أعلن أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قال إنه "سيعترف بالسيادة الإسرائيلية على غور الأردن، شمال البحر الميت وعلى جميع المستوطنات في الضفة الغربية، وسنفعل ذلك بالتوافق مع الأميركيين، لأن ما نفعله ليس خطوة أحادية الجانب".

هذا واعترف الجيش الإسرائيلي في بيان له الأحد، بأن حركة "حماس" تمكنت من اختراق هواتف "مئات قليلة" من الجنود، مضيفا أن الأضرار الأمنية لم تكن كبيرة قبل أن يتم إحباط تلك العمليات.

وأضاف البيان: أنه في الأيام الأخيرة نفذ الجيش بالتعاون مع "الشاباك" عملية إحباط تكنولوجي ناجحة لشبكات الخوادم التابعة لـ"حماس" والتي أنشئت بهدف التواصل وجمع المعلومات من العسكريين، مضيفا أنه لم تتعرض للاختراق إلا هواتف للمجندين وصغار الضباط.

وأشار البيان إلى أنه "سيتم استدعاء الجنود الذين اخترقت هواتفهم، بهدف المساءلة وإزالة الخطر من الجهاز".

وأوضح الجيش الإسرائيلي أن "حماس" استخدمت هذه المرة وسائل تواصل اجتماعي جديدة- تطبيق "التلغرام" للحديث مع الجنود (بالإضافة إلى التطبيقات المعروفة "فيسبوك"، و"واتس آب"، و"إنستغرام")، كما حاولت "حماس" استخدام هندسة اجتماعية أعلى وأكثر مصداقية، واستبعاد الرغبة بإجراء محادثات هاتفية صوتية أو محادثات فيديو".

وذكر الجيش أنها المحاولة الثالثة على الأقل من قبل "حماس" للتجسس على الجنود الإسرائيليين خلال السنوات الأخيرة.

*إصابة 3 إسرائيليين بفيروس "كورونا"

في سياق غير متصل أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية إصابة 3 إسرائيليين بفيروس "كورونا" متواجدين على متن السفينة السياحية "دايموند برنسيس".

وأفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، صباح الأحد، بأن وزارة الصحة الإسرائيلية أكدت نقل اثنين من ثلاثة إسرائيليين مصابين بفيروس "كورونا" إلى مستشفى في اليابان، وبأن وزير الخارجية، يسرائيل كاتس، يتواصل معهم للاطمئنان عليهم.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: القدس المحتلة ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/2188 sec