رقم الخبر: 276104 تاريخ النشر: شباط 16, 2020 الوقت: 09:06 الاقسام: محليات  
جهانغیری: لابد من المشارکة في الإنتخابات بکل فخر واعتزاز
خلال زیارته مؤسسة ایران الثقافیة الصحفیة بمناسبة دخول عامها الـ 26

جهانغیری: لابد من المشارکة في الإنتخابات بکل فخر واعتزاز

أمریکا ارتکبت خطأً کبیراً في إغتیال الشهید سلیماني ستشاهد عواقبه * المدیر التنفیذي للمؤسسة یستعرض نشاطاتها الإعلامیة خلال ربع القرن الماضیة * تکریم أکثر من 04 من مراسلي ومصوري المؤسسة ومنحهم شهادات تقدیریة

قام النائب الأول لرئیس الجمهوریة إسحاق جهانغیری، أمس السبت، بزیارة مؤسسة ایران الثقافیة الصحفیة بمناسبة دخول صحیفة ایران عامها الـ 26، وأشاد بالجهود المبذولة لتقدیم إعلام صادق ونزیه.
وأثنى جهانغیری على دور الصحف التی تصدر عن مؤسسة ایران، خاصة صحیفتی (الوفاق) العربیة و(ایران دیلی) الانکلیزیة، لتعزیز علاقات ایران مع دول الجوار والعالم.
وألقى النائب الأول لرئیس الجمهوریة کلمة بهذه المناسبة، حیث أعرب عن تهنئته بمناسبة افتتاح قسم جدید فی المؤسسة باسم (ستودیو ایران) تزامناً مع ذکرى مرور ربع قرن على تأسیسها.
واستعرض جهانغیری، فی کلمته، تاریخ الأحداث الثقافیة والتاریخیة والاجتماعیة التی وقعت خلال هذه الفترة، وخروج ایران مرفوعة الرأس من هذه الوقائع على ضوء حضارتها العریقة، وتطرق بهذه المناسبة الى دور الشهید الفریق قاسم سلیمانی وجهاده خلال فترة الدفاع المقدس والنضال ضد الارهاب الدولی فی المنطقة، مشیراً إلى دور الشهید فی الأحداث الداخلیة والعمل على معالجتها بالحکمة والتدبیر. واعتبر بأن أمریکا ارتکبت خطأ کبیراً فی اغتیال الشهید سلیمانی
ستشاهد عواقبه.
وفی جانب آخر من کلمته، أشار جهانغیری الى الانتخابات البرلمانیة القادمة، قائلاً: ان الانتخابات هی إحدى أهداف الشعب الایرانی الذی یجب أن ندعمها، مؤکداً ان کافة التطورات السیاسیة والاجتماعیة فی البلاد تتحدد عبر الانتخابات، معتبراً ان الشعب هو الذی ینتخب الأصلح ویحدد مستقبله، منوهاً إلى وجود بعض نقاط الضعف فی مسألة الانتخابات؛ لکنه أکد على معالجتها بعد الدراسة والتدقیق. وأکد النائب الأول لرئیس الجمهوریة ان الحکومة تولی أهمیة لکافة الانتقادات الموجودة وتعمل على معالجتها، لذلک لابد من المشارکة فی الانتخابات بکل فخر واعتزاز.
من جهته، ألقى المدیر التنفیذی لمؤسسة ایران الثقافیة والصحفیة، مهدی شفیعی، کلمة بهذه المناسبة، استعرض فیها نشاطات المؤسسة خلال ربع القرن الماضیة ودورها فی متابعة الأحداث والوقائع فی مختلف المجالات السیاسیة والاقتصادیة والاجتماعیة والریاضیة وباللغات الحیة.
وأشار شفیعی إلى الصحف المتنوعة الصادرة من المؤسسة باللغات الانجلیزیة والعربیة، بالإضافة إلى الفارسیة ولغة البریل (لغة المکفوفین)، علاوة على المجلات الدوریة والفصلیة، وذلک من خلال استخدام أحدث التقنیات خاصة بعد تأسیس
(ستودیو ایران).
وفی ختام المراسیم، تم تکریم أکثر من 40 من المراسلین والمصورین فی مؤسسة ایران الثقافیة الصحفیة، حیث منحت لهم شهادات تقدیر وجوائز نقدیة.
 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/2183 sec