رقم الخبر: 275424 تاريخ النشر: شباط 07, 2020 الوقت: 13:49 الاقسام: ثقافة وفن  
تاريخ صناعة المسبحة وانواعها

تاريخ صناعة المسبحة وانواعها

تاريخ صناعة السبحة أو المسبحة هي واحدة من الدلائل الإسلامية التي يتم استخدامها بكثرة في عصرنا الحالي كنوع من أنواع العبادة، أو الصلاة، حيث تساعد السبحة مستخدميها في أداء الصلاة اليومية الخاصة بهم، وهي تتباين في أشكالها، وأنواعها المعدة منها، وكذلك حجمها لتوفر أذواق متنوعة تتناسب على حسب رغبة كل شخص فيها.

تاريخ صناعة السبحة: حيث كانت مستخدمة قبل فترة ظهور الدين الإسلامي بكثير، وبالرغم من عدم معرفة تحديد زمني دقيق لظهور السبحة، إلا أن هناك الكثير من الدراسات التي تشير إلى ظهور السبحة منذ ما يقارب من 5000 عام، حينما عرفت عند السومريين في بلاد الرافدين، ومن ثم بعد ذلك، وبسبب عمليات التجارة التي تشهدها البلاد بين بعضها البعض وجدت السبحة طريقها للتعرف على العديد من الحضارات كالحضارة الفرعونية، والحضارة الهندية، والفارسية، والكثير من الحضارات الأخرى، وانتشر استخدامها في جميع أنحاء العالم.

أشهر أنواع السبح في العالم: هناك العديد من السبح المختلفة التصاميم، فمنها ما يأتي على شكل دائري، وآخر بيضاوي، وثالث مضلع، وغيرها الكثير من الأشكال، ومثلما هي التصاميم مختلفة كذلك الأمر عندما يتعلق بالأحجار الكريمة التي تستخدم من أجلها، فمن أشهر الأحجار الكريمة التي يتم صناعة السبح منها  التالي.

سبح اليسر: تعد الأشهر استخداماً في الكثير من الدول العربية، وهذا نظراً لخفة وزنها، وسهولة حملها في أي مكان، تعرف أيضاً ياسم المسبحة المكية، هناك منها الكروية، والبيضاوية، وغالبَا ما تكون مطعمة بأحجار كريمة، أو معادن  مثل الذهب، أو الفضة، وبالطبع يختلف سعرها على حسب المعدن المطعمة به.

سبح اللؤلؤ: وهي يتم صنعها من حبات اللؤلؤ، وهو حجر كريم يتم استخراجه من بعض حيوانات المحار البحرية الموجودة في أعماق المياه، يمتاز بلونه الأبيض الناصع، وشكله الدائري الجميل، وهي تعد الأغلى نوعاً على الإطلاق، إلا أن الصناعية منها، والمقلدة تكون أرخص سعراً بكثير.

سبح المرجان: يتم استخراج هذا الحجر من أعماق البحر، ويخضع لعمليات تعديل مختلفة ويمتاز في النهاية بلونه الوردي، أو الأحمر اللامع، وتكون السبح منه ذات شكل كروي لامع، وذات ملمس دهني مميز.

سبح الكهرمان: وهو حجر كريم ذو رائحة طيبة يأتي من أشجار الصنوبر، يتم استيراده من الدول الأوروبية كـ الهند، وألمانيا، وأوكرانيا، يمتاز بشفافيته، ولمعانه، ويتغير لونه مع الاستخدام، حيث يصبح أغمق من حيث اللون، وذو رائحة أقوى.

سبح العاج: العاج حجر يتم استخراجه من الحيوانات، حيث يمكن الحصول عليه من أنياب الفيل، وقرون وحيد القرن، وغيرها من الحيوانات، يمتاز بلونه الأبيض الناصع، أو الكريمي، ومع انقراض العاج بسبب تحريم صيد الحيوانات للحصول عليه يعد هذا النوع من السبح غالي للغاية من حيث السعر.

سبح الفيروز: هو حجر كريم يتم الحصول عليه من إيران، ومصر، وباكستان يوجد في الجبال، يمتاز بلونه الأزرق المخضر الرائع، وتعد السبح المصنوعة منه غالية الثمن، ولكن هناك أيضاً التقليد منها، وهذه تكون بسعر أقل.

سبح البوليستر: وهو النوع السائد في الأوساط الشعبية نظراً لثمنه المنخفض، حيث يصنع من المواد البلاستيكية، والمواد النفطية، وهناك منها الكثير من الألوان، والنقشات التي تتناسب مع مختلف الأذواق.

بالطبع هناك العديد من أنواع السبح الموجود في السوق، والتي يتم إعدادها من خامات مختلفة، ولكننا ذكرنا ذلك على سبيل الوصف، وليس الحصر، وبهذا نكون تعرفنا على تاريخ صناعة السبحة وتطور صناعتها  واستخدامها على مر العصور المختلفة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/9069 sec