رقم الخبر: 275010 تاريخ النشر: شباط 01, 2020 الوقت: 18:38 الاقسام: عربيات  
الجيش السوري على مشارف طريق حلب-دمشق الدولي
ويحرر لوف وقمحانة ويجد مواد كيميائية في مستودعات المسلحين بمعرة النعمان

الجيش السوري على مشارف طريق حلب-دمشق الدولي

*القوات التركية ومرتزقتها يعتدون بالقذائف على منطقة أبو راسين بريف الحسكة

واصلت وحدات من الجيش العربي السوري تقدمها في عملياتها القتالية بريف حلب الجنوبي واستهدفت بسلاحي المدفعية والصواريخ تحصينات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والتنظيمات المتحالفة معهم على محور خان طومان وبلدة الخالدية محققة اصابات مباشرة في صفوفهم.

كاميرا سانا رافقت وحدات الإسناد الناري في الجيش العربي السوري على محور خان طومان المشرف على الخالدية وصوامع الحبوب حيث أكد المقاتلون متابعة التقدم وضرب نقاط التنظيمات الإرهابية وتحصيناتها لتحرير بقية المناطق من الإرهاب مهما بلغت التضحيات.

ولفت أحد المقاتلين إلى أن وحدات الجيش تصدت ليلة الجمعة لهجوم شنه الإرهابيون باتجاه نقاط الجيش وأوقعت أفراد المجموعات الارهابية المهاجمة بين قتيل ومصاب وأسرت عددا منهم.

وحررت وحدات الجيش في الأيام القليلة الماضية عدة مناطق بينها خان طومان والراشدين 5 ومعراتا ومستودعات الوقود ورحبة التسليح ومستودعات خان طومان بعد القضاء على آخر تجمعات الإرهابيين فيها وذلك في إطار عملياتها لوقف جرائم الإرهابيين واعتداءاتهم المتكررة على المدنيين وإنهاء الوجود الإرهابي من كل الأراضي السورية.

كما حرر الجيش السوري قريتي قمحانة ولوف شرق مدينة سراقب بعد أن قضى على أعداد من مقاتلي "جبهة النصرة".

وبحسب وكالة الأنباء الرسمية السورية "سانا" فقد حرر الجيش السوري القريتين الواقعتين على "محور خان السبل شرق مدينة سراقب مكبدة إرهابيي (جبهة النصرة) والمجموعات المتحالفة معهم خسائر بالأفراد والعتاد".

وبحسب مراسل الوكالة في إدلب فقد قام الجيش السوري بتنفيذ رمايات مكثفة بسلاحي المدفعية والصواريخ في ريف إدلب على "مواقع وتحصينات التنظيمات الإرهابية شمال شرق خان السبل على محور بلدة سراقب وخاضت اشتباكات عنيفة مع الإرهابيين المتحصنين في قريتي لوف وقمحانة انتهت بتحرير القريتين والقضاء على عدد من الإرهابيين فيهما".

ونشرت وكالة الأنباء السورية مشاهد من دخول عناصر من الجيش السوري مستودعات وأنفاق المسلحين في معرة النعمان، والعثور على كميات كبيرة من القذائف ورصدهم بعض المواد الكيميائة التي تستخدم في تصنيع الأسلحة الكيميائية.

وأفاد مراسل "سبوتنيك" في ريف إدلب، الجمعة، بأن وحدات من الجيش السوري تقدمت وسط اشتباكات عنيفة مع إرهابيي "هيئة تحرير الشام" و"أجناد القوقاز" وسيطرت على بلدات قمحانة وتل الدبس والكنائس والهرتمية.

وأكد المراسل أن طلائع وحدات الجيش السوري باتت على مسافة تقدر بـ 7 كم عن مدينة سراقب الاستراتيجية من الجهة الجنوبية.

وحقق الجيش السوري تقدما نوعيا بسيطرته على مدينة معرة النعمان الاستراتيجية، ثاني أكبر مدن محافظة إدلب واستعاد أكثر من 30 قرية وبلدة.

هذا واعتدت قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية بالقذائف الصاروخية والهاون على منطقة أبو راسين في ريف الحسكة الشمالي الشرقي.

وأفاد مراسل سانا في الحسكة بأن قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من الإرهابيين اعتدوا بعدد من القذائف الصاروخية والهاون على الأحياء السكنية في قرى تل الورد وربيعات وعرب خان جنوب بلدة أبو راسين بالريف الشمالي الشرقي ما تسبب بوقوع أضرار مادية في منازل المواطنين.

من جهة ثانية أشار المراسل إلى أن قوات الاحتلال الأمريكي أدخلت الجمعة بطريقة غير شرعية مزيدا من التعزيزات اللوجستية للأراضي السورية إلى قاعدتها اللاشرعية في قرية هيمو شرق مدينة القامشلي.

وأدخلت قوات الاحتلال الأمريكية خلال الأشهر الماضية عشرات القوافل من الإمدادات عبر معابر وطرق غير شرعية إلى قواعدها اللاشرعية التي أقامتها في عدة مناطق في أرياف الجزيرة السورية بما يخرق القوانين والمبادئ الدولية.

إلى ذلك أسقط الجيش السوري طائرة استطلاع للمسلّحين في قرية باشكوي بريف حلب الشمالي. كما فجّر عربتين مفخختين في محور جمعية الصحافيين جنوب غرب حلب.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: دمشق ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2482 sec