رقم الخبر: 274710 تاريخ النشر: كانون الثاني 28, 2020 الوقت: 10:26 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
تعرف على الجيل القادم من الصواريخ الايرانية الحاملة للاقمار الصناعية

تعرف على الجيل القادم من الصواريخ الايرانية الحاملة للاقمار الصناعية

اعلن المتحدث باسم المجموعة الفضائية بوزارة الدفاع الايرانية احمد حسيني بان "سرير" و"سروش" سيكونان الجيل القادم للصواريخ حاملة الاقمار الصناعية الايرانية.

وقال حسيني في تصريح ادلى به للتلفزيون الايراني مساء الاثنين، ان تكنولوجيا الاطلاق وقاعدة الاطلاق متوفرة لدى 5 او 6 دول في العالم ونحن ايضا تمكنا من تطوير المراكز الفضائية وقاعدة "الامام الخميني (رض)" للاطلاق في سمنان وهي قابلة للتطوير اكثر فاكثر.

واوضح بان هنالك الان 2000 قمر صناعي في الفضاء تعود الى 92 دولة وبطبيعة الحال فان 58 دولة قادرة على صنع الاقمار الصناعية من ضمنها 10 فقط قادرة على اطلاق الاقمار الصناعية التي لها تعقيداتها الخاصة بها.

واوضح بان العقد المبرم مع المنظمة الفضائية لاطلاق القمر الصناعي "ظفر" بواسطة الصاروخ حامل الاقمار الصناعية "سيمرغ" تبلغ قيمته نحو 3.5 مليون دولار في حين ان التكلفة كانت ستكون اكبر لو ابرمنا عقدا مع دولة اخرى شريطة ان تسمح الظروف السياسية بذلك ومن دون الانتظار في الدور للاطلاق المحجوز في العالم لغاية العام 2022.

واوضح بان كلفة الاطلاق للاقمار الصناعية تحتسب بالكيلوغرام وتبلغ 15 الف دولار للكيلوغرام بالنسبة للصاروخ حامل الاقمار الصناعية "سيمرغ" وهو رقم طبيعي لهذا الصاروخ القادر على نقل قمر صناعي بزنة 250 كيلوغرام الى مدار 500 كم حول الارض.

وصرح بان نفقاتنا هي تحت المعدل العالمي واضاف، ان الصواريخ حاملة الاقمار الصناعية التي نقوم بتطويرها حاليا ستخفض الرقم الى تحت 10 الاف دولار، علما بان احدى الدول ابرمت عقدا بقيمة 80 مليون دولار لوضع قمر ابحاث صناعي في المدار.

واشار الى اننا الان في بداية الطريق لتطوير الصواريخ حاملة الاقمار الصناعية واضاف، ان جيلنا القادم للصواريخ حاملة الاقمار الصناعية هو "سرير" الذي ستضاف له مرحلة اخرى مقارنة مع الصاروخ الحامل للقمار الصناعية "سيمرغ" ومن ثم سيكون لنا الصاروخ "سروش" مستقبلا.

واوضح بأننا نسعى لإستخدام الوقود الجامد لخفض كلفة الاطلاق واضاف، ان الصاروخ الحامل للاقمار الصناعية "سرير" يبلغ طوله نحو 35 مترا وقطره مثل "سيمرغ" يبلغ 2.4 متر وسيكون هيكله مكونا من قطعة واحدة اما "سروش" فسيكون قطره 4 امتار.

قاعدة "الامام الخميني (رض)" الفضائية

واوضح بان القسم الاول لقاعدة "الامام الخميني (رض)" الفضائية هو منصة برج الاطلاق والمنصة المتحركة ، حيث يبلغ وزن البرج 1100 طن وطوله 45 مترا، والقسم الاخر هو موقع مركز القيادة والسيطرة الذي يتولى مهمة القيادة والسيطرة المركزية لعملية الاطلاق التي تشارك فيها 5 محافظات، والقسم الثالث هو موقع الإعداد للاطلاق.

صاروخ الاطلاق "سفير"

وصرح حسيني بان الصاروخ الحامل للاقمار الصناعية "سفير" الذي كان هدفنا منه هو اثبات القدرات قد احيل اليوم للتقاعد، وكان له 8 اطلاقات واطلاقان ملغيان ، منها 4 اطلاقات تم فيها وضع القمر في المدار بنجاح.

واكد المتحدث باسم المجموعة الفضائية بمنظمة الجوفضاء التابعة لوزارة الدفاع بان القدرة العلمية لدى البلاد متوفرة للوصول الى مدار جيو (المدار الثابت حول الارض) وقال، انه وبغية تحقيق هذا الامر ينبغي انجاز ابحاث وتغييرات حول قاعدة الاطلاق والصواريخ الحاملة للاقمار الصناعية، وبالامكان اطلاق صاروخ الاطلاق "سروش" الى المدار "جيو".

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق /وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/3103 sec