رقم الخبر: 274686 تاريخ النشر: كانون الثاني 27, 2020 الوقت: 19:09 الاقسام: عربيات  
دعوة إلى "إطلاق يد المقاومة" رداً على نيّة إعلان صفقة القرن
الرئيس الفلسطيني يرفض تلقي اتصال هاتفي من ترامب

دعوة إلى "إطلاق يد المقاومة" رداً على نيّة إعلان صفقة القرن

*قوات العدو تعتقل 17 فلسطينيا من الضفة وسط مواجهات

أعلن الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، أنّ القيادة "ستعقد سلسلة اجتماعات على المستويات كافة، من فصائل ومنظمات وغيرها، لإعلان الرفض القاطع لأيّ "تنازل عن القدس".

وأشار أبو ردينة في بيان له الى أنّ القيادة "ستدرس الخيارات كافة، بما فيها مصير السلطة الوطنيّة، وأيّ قرار سيخرج سيكون مدعوماً عربياً ودولياً".

من جهتها دعت الفصائل الفلسطينية إلى "إطلاق يد المقاومة، رداً على نيّة الإدارة الأميركية إعلان صفقة القرن".

رئيس المكتب السياسيّ لحركة حماس إسماعيل هنية، أكد أن "الصفقة لن تمرّ"، مشيراً إلى أنها "ربما تقود الفلسطينيين إلى مرحلة جديدة في نضالهم".

بدورها، أكدت حركة "فتح" أنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب "يستخدم الصفقة في إطار العلاقات الشخصيّة في لعبة الانتخابات مع بنيامين نتنياهو".

أمّا حركة الجهاد الإسلاميّ فشدّدت على "ضرورة توحيد الجهود لإنهاء الانقسام".

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أكدت أنّ الولايات المتحدة "شريكة مع إسرائيل في عدوانها الشامل على الشعب الفلسطينيّ".

من جانبها، اعتبرت الجبهة الديمقراطية أنّ الإعلان عن صفقة القرن ـ"سيحمل في طيّاته الضوء الأخضر لتهويد القدس وطمس معالمها الوطنيّة".

وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، قال الأحد:  أنّ القيادة الفلسطينية "تدرس كل الخيارات في الرد على خطة السلام  الأميركية، بما في ذلك مصير السلطة الفلسطينية".

من جانب آخر اندلعت فجر الاثنين، مواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات العدو، في حي البالوع في مدينة البيرة، في حين شنت قوات العدو حملة اعتقالات طالت 17فلسطينيا في الضفة الغربية.

وأفادت مصادر فلسطينية أن قوات العدو اقتحمت حي البالوع في مدينة البيرة وأطلقت الرصاص المعدني وقنابل الغاز المسيل للدموع، فيما جرى إلقاء زجاجات حارقة من قبل الشبان على جيبات العدو العسكرية.

وزعم جيش العدو أن مسلحين أطلقوا النار صوب مستوطنة "بيت إيل" شمال رام الله، فيما أغلقت قوات العدو البوابة المقامة على مدخل مخيم الجلزون، وانتشرت قرب المدخل الشمالي لمدينة البيرة.

كما اندلعت مواجهات في مخيم العروب شمال الخليل، حيث اعتلت قوات العدو أسطح المنازل وأطلقت قنابل الغاز صوب المواطنين.

وشنت قوات العدو، حملة مداهمات واعتقالات واسعة تركزت غالبيتها في محافظة جنين.

واعتقلت قوات العدو شابا من منزله في بيت لحم، فيما اعتقلت شابين من رام الله.

ومن محافظة جنين اعتقلت قوات العدو 9 شبان من منازلهم في بلدة برطعة غربا، بالإضافة لاعتقال شاب من مخيم جنين، وشابين من بلدة يعبد جنوب المدينة.

ومن محافظة الخليل، اعتقلت قوات العدو أسيرا محررا من منزله في بلدة دورا، وآخر من مخيم الفوار جنوبا.

على ذلك نقلت وكالة "الأناضول" عن مسؤول فلسطيني، قوله إن الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، رفض تلقي مكالمة هاتفية من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

ولفتت الوكالة إلى أن المسؤول الفلسطيني رفض كشف هويته، مشيرا إلى أن الرئيس عباس رفض خلال الأيام الماضية تلقي مكالمة من ترامب، من دون ذكر مزيد من التفاصيل.

يأتي ذلك، في وقت يعقد الرئيس الأمريكي الأثنين في واشنطن اجتماعين مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وزعيم المعارضة بيني غانتس، حيث من المنتظر أن يكشف تفاصيل خطته للسلام في الشرق الأوسط، المسماة "صفقة القرن" .

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: القدس المحتلة ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3034 sec