رقم الخبر: 274590 تاريخ النشر: كانون الثاني 26, 2020 الوقت: 20:51 الاقسام: عربيات  
الصدر يلغي المظاهرات المناهضة لأمريكا في العراق تجنباً للفتنة
صالح والحكيم يشددان على ضرورة الإسراع في تشكيل الحكومة الجديدة

الصدر يلغي المظاهرات المناهضة لأمريكا في العراق تجنباً للفتنة

*نائب: الكتل السياسية إتفقت على مرشح رئاسة الحكومة *القوة الجوية الأميركية تنتهك المجال الجوي للمناطق المقدسة في كربلاء والنجف

أفاد مكتب الزعيم العراقي مقتدى الصدر بأن الصدر ألغى المظاهرات المناهضة للولايات المتحدة في العراق لتجنب فتنة داخلية.

وحسب "رويترز" أعلن مكتب الزعيم مقتدى الصدر أنه ألغى الأحد مظاهرات مناهضة لسفارة الولايات المتحدة في العراق لتجنب "فتنة داخلية".

وقال بيان صادر عن مكتب الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر في وقت سابق من يوم الاحد إنه يدعو لمظاهرات الأحد في بغداد ومدن عراقية أخرى ضد السفارة الأمريكية.

وأضاف البيان "ندعوكم إلى وقفة احتجاجية ضد السفارة الأمريكية وأذنابها ممن تجاسروا على رمز الوطن القائد السيد مقتدى الصدر".

وصادق البرلمان العراقي، الأسبوع قبل الماضي، على قرار يقضي بإخراج القوات الأمريكية من البلاد، على خلفية إغتيال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، في محيط مطار بغداد الدولي بغارة أمريكية مطلع الشهر الجاري.

من جانب آخر، شدد رئيس الجمهورية برهم صالح ورئيس تيار الحكمة عمار الحكيم، الاحد، على ضرورة الإسراع في تشكيل الحكومة الجديدة.

وقال مكتب رئيس الجمهورية في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه ان "رئيس الجمهورية برهم صالح استقبل، الأحد ببغداد، رئيس تيار الحكمة الوطني عمار الحكيم".

 واضاف انه "جرى، خلال اللقاء، بحث آخر المستجدات الأمنية والسياسية في البلاد، والتشديد على ضرورة الإسراع في تشكيل الحكومة الجديدة وبما يسهم في تحقيق آمال الشعب العراقي ويلبي مطالبه المشروعة في إنجاز الإصلاحات المنشودة".

وتابع انه "تم التأكيد على سيادة العراق وحماية استقراره وأمنه من قبل جميع الأطراف، والنأي به عن الصراعات الإقليمية والدولية".

في السياق أعلنت كتلة بيارق الخير، الأحد، عن اتفاق القوى السياسية على تقديم مرشح رئاسة الحكومة الجديدة خلال اليومين المقبلين.

وقال رئيس الكتلة محمد الخالدي لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "هناك بوادراً لحل أزمة مرشح رئاسة الحكومة الجديدة"، مبيناً أن "كتلته أجرت حواراً مع الأطراف المؤثرة.

واضاف انه "على أثر ذلك حصل شبه اتفاق على اختيار مرشح واحد بين الأسماء المتداولة وتقديمه خلال اليومين المقبلين، لرئيس الجمهورية لتكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة".

وأكدت المرجعية الدينية العليا أن "تشكيل الحكومة الجديدة قد تأخر عن المدة المحددة دستوريأ ومن الضروري تعاون الأطراف المعنية لإنهاء هذه الأزمة، لأنها خطوة مهمة لحل الأزمة الراهنة".

 وكان تحالف سائرون قد أعلن في وقت سابق، تأجيل حسم مرشح رئاسة الوزراء الى ما بعد عودة رئيس الجمهورية من سويسرا.

من جهة اخرى ، ذكرت استخبارات كتائب حزب الله العراق أن القوة الجوية لجيش العدو الأميركي انتهكت المجال الجوي للمناطق المقدسة في كربلاء والنجف. بالإضافة إلى انتهاكها المجال الجوي لمناطق في بغداد والمحافظات. وأكدت أنه "يجب وضع حد لاستهتار القوة الجوية لجيش العدو الأميركي وانتهاكها الفاضح لأجواء العراق".

من جهته، جدد قائد العمليات الخاصة لكتائب حزب الله تأكيد جاهزيتهم "لاستنزاف العدو الأميركي الشيطاني في العراق والمنطقة".

هذا وأكدت قوة الردع الصاروخي لكتائب حزب الله "استعدادنا وبأعلى درجات الاقتدار على دك حصون الأعداء وإحالتها إلى ركام"، مشددة على أن منظومات الباتريوت ومثيلاتها "لن تنجح قطعاً في إيقاف هجماتنا".

*بارزاني في واشنطن قريبا للقاء ترامب

رجح محلل سياسي كردي، الاحد، زيارة رئيس اقليم كردستان نيجرفان بارزاني الى واشنطن خلال الفترة المقبلة، بناءا على دعوة قدمت له من الرئيس الامريكي دونالد ترامب، فيما أشار الى أهمية دور الاقليم في حل الخلافات والمشاكل والأزمات.

وقال علي الفيلي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "مشاركة رئيس الجمهورية ورئيس اقليم كردستان نيجرفان بارزاني في مؤتمر دافوس كانت جيدة جدا ومثمرة للعراق"، مبينا ان "المعلومات التي لدينا ان بارزاني سيكون له لقاء جديد في الفترة المقبلة، مع الرئيس الامريكي دونالد ترامب بالبيت الابيض بعد ان قدم ترامب دعوة له للذهاب الى واشنطن ولقاء الرئيس الامريكي".

*تسجيل حالات اختناق جراء القنابل الدخانية في ساحة الوثبة وسط بغداد

أفاد مصدر أمني، الاحد، تسجيل حالات إختناق جراء استخدام القوات الأمنية للقنابل الدخانية قرب ساحة الوثبة وسط بغداد.

وقال المصدر، لـ السومرية نيوز، إن القوات الأمنية أطلقت وبشكل متقطع القنابل المسيلة للدموع بالقرب من ساحة الوثبة، وسط بغداد، مشيرا الى تسجيل ١٣ حالة إختناق.

وشهدت ساحة التحرير حيث مركز المظاهرات الاحتجاجية في بغداد، صباح الاحد، مسيرات حاشدة بمشاركة طلاب جامعات ومدارس.

ويواصل المتظاهرون في بغداد، ومحافظات وسط وجنوب العراق، احتجاجاتهم للشهر الرابع على التوالي رغم استقالة رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، مطالبين بحل البرلمان، ومحاكمة المتورطين بقتل المتظاهرين، وإجراء إنتخابات مبكرة.

ومنذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، يشهد العراق حركة احتجاجية تطالب بتحسين الأوضاع المعيشية ومحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، في أكبر موجة احتجاجات تشهدها البلاد منذ سقوط صدام حسين عام 2003.

*أهالي البصرة يقيمون مجلس تأبيني للشهيد سليماني والمهندس

أقامت الحوزات والمدارس الدينية والمراكز الثقافية في مدينة البصرة جنوبي العراق مجلسآ مركزيآ لتأبين شهداء العدوان الامريكي الفريق قاسم سليماني والحاج ابو مهندي المهندس ورفاقهما.

وقال مسؤول التوجيه العقائدي في هيئة الحشد الشعبي بالعراق الشيخ يوسف العرزال: "اليوم نحن نستذكر الحاج سليماني الذي أعطى كل شي من أجل الحرية في فلسطين وكربلاء ولبنان والبحرين والسعودية وجميع أنحاء العالم، قدم كل ما يملك حتى ذهب شهيدا مضرجا بدمائه الزكية من أجل الأمة".

ومن جانبه، قال قائد قوات الصدمة في مديرية شرطة البصرة العميد علي مشاري: "نوجه رسالة إلى المحتل بإن هذا العمل لن يذهب أبدا إلا يكون له عقاب وعقابه هو المغادرة من العراق".

* 10 إجراءات أميركية على الحدود العراقية ـ السورية

إلى ذلك تسعى إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى تعزيز وجودها العسكري على جانبي الحدود السورية - العراقية لأسباب عدة، بالتزامن مع ضغوط في بغداد لوضع مستقبل الوجود الأميركي على الطاولة، وضغوط من روسيا لتعزيز وجودها العسكري شرق الفرات.

وكان موضوع الوجود العسكري الأميركي في العراق، بنداً رئيسياً في لقاءين منفصلين عقدهما الرئيس ترمب في دافوس مع الرئيس برهم صالح، ورئيس إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، إذ برز تباين بين تأكيد البيت الأبيض على "استمرار الشراكة الاقتصادية والأمنية" مع العراق، والتعاون مع كردستان في الحرب ضد "داعش"، مقابل حديث صالح عن "السيادة".

*ارتفاع عدد المصابين جراء المصادمات في الناصرية

أفاد مصدر طبي في محافظة ذي قار، الاحد، بارتفاع عدد المصابين جراء الاحداث الجارية في المحافظة.

وقال المصدر، لـ السومرية نيوز، إن عدد المصابين جراء الاحداث الجارية في ذي قار ارتفع الى أكثر من ٧٥ مصابا.

وأفاد مصدر طبي في وقت سابق، الاحد، بإصابة ٣٠ متظاهرا، جراء مصادمات إندلعت بين القوات الأمنية والمتظاهرين في تقاطع البهو وسط الناصرية.

*حقوق الانسان: استشهاد ١٢ متظاهرا في بغداد وذي قار واصابة ٢٣٠ آخرين

كما أعلنت مفوضية حقوق الانسان في العراق، الاحد، عن "استشهاد" ١٢ متظاهرا في العاصمة بغداد ومحافظة ذي قار، وإصابة ٢٣٠ من المتظاهرين والقوات الأمنية، كما أشارت الى حصول ٨٩ حالة اعتقال للمتظاهرين.

وقالت المفوضية في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه، إنها "مستمرة في توثيق التظاهرات الحاصلة في بغداد وعدد من المحافظات"، مبدية أسفها وقلقها البالغ "للاحداث التي رافقتها والتي أدت الى سقوط شهداء ومصابين من المتظاهرين والقوات الامنية والذي يعد إنتهاكا صارخا لحقوق الانسان".

وأوضحت المفوضية، أنها "وثقت استشهاد ١٢ متظاهرا منهم تسعة شهداء في محافظة بغداد وثلاثة شهداء في محافظة ذي قار"، مضيفة أنها "وثقت اصابة ٢٣٠ من المتظاهرين والقوات الامنية منهم 118 في بغداد و78 في ذي قار و 34 في محافظة البصرة، بالاضافة الى حصول ٨٩ حالة اعتقال لمتظاهرين في محافظتي بغداد والبصرة".

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: بغداد ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/6648 sec