رقم الخبر: 273948 تاريخ النشر: كانون الثاني 18, 2020 الوقت: 15:18 الاقسام: دوليات  
أردوغان يطيح بمعارضيه.. استبعاد حزب داود أوغلو من المشاركة في الانتخابات

أردوغان يطيح بمعارضيه.. استبعاد حزب داود أوغلو من المشاركة في الانتخابات

واصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قمعه لمعارضيه، بعد حرمان حزب المستقبل، الذي أسسه أحمد داود أوغلو، بعد إعلان المجلس الأعلى للانتخابات في تركيا، عن قائمة الأحزاب المؤهلة للمشاركة في الانتخابات المحتملة المقبلة، ليس من بينها حزب داود أوغلو الجديد.

ووفقا لـ"الحرة"، تضمنت القائمة 15 حزبا سياسيا، أقصى المجلس حزب المستقبل الذي أسسه حديثا رئيس الوزراء الأسبق أحمد داود أوغلو، وجاء في بيان المجلس الأعلى للانتخابات أن الأحزاب التي تم إقصاؤها من القائمة لا تستوفي الشروط اللازمة للمشاركة في الانتخابات المحتملة.

وجاء في البيان، أن الأحزاب التي نظمت جمعيتها العامة قبل ستة أشهر من الأسبوع الثاني من يناير 2020 وتلك التي ثبت تنظيمها الحزبي في نصف المقاطعات التركية الـ81 على الأقل سيتم تزويدها بقائمة انتخابية، لكن يبدو أن الشرط الذي وضعه المجلس يستهدف حزب غريم الرئيس رجب أردوغان، إذ أن حزب المستقبل عقد جمعيته العامة في 13 ديسمبر الماضي فقط.

وكان حزب داود أوغلو نشر قائمة إسمية بـ 154عضوا مؤسسا بينهم مسؤولين سابقين في حزب العدالة والتنمية، الذي يقوده أردوغان.

ويبدو أن أردوغان لم يغفر لداود أوغلو ورفاقه محاولتهم إنشاء حزب معارض، حيث قال في تصريحات سابقة: "لقد رأينا هذا من الكثير من أعضاء الحزب سابقا، لقد عمد بعضهم للتكتل فى مجموعات داخل الحزب نفسه"، مضيفا: "هذا لا يهمنا، نحن راضون للغاية وسعداء بأعضائنا الحاليين".

ومنذ انشقاقه عن الحزب، بدأ داود أوغلو، بوجه المعارض الأول للرئيس أردوغان، ما كلفه الإقصاء المسبق من السباق الانتخابي المقبل.

وشغل داود أوغلو، منصب وزير الخارجية في وقت حساس في علاقات تركيا الخارجية، لكن الرئيس التركي أجبره على الاستقالة عام 2016 وسط خلافات بين الرجلين على ملفات عدة وخصوصا تعديل الدستور بهدف تعزيز سلطات رئيس الدولة، وبعد صمت طويل، تخلي داود أوغلو عن موقفه المتحفظ وأخذ ينتقد أردوغان.

ويأمل معارضو أردوغان في أن تساهم أحزاب معارضة، مثل حزب المستقبل في إضعاف حزب العدالة والتنمية الحاكم، الذي تعرض لهزيمة غير مسبوقة في آخر انتخابات بلدية في مارس، على خلفية صعوبات اقتصادية.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1486 sec