رقم الخبر: 273905 تاريخ النشر: كانون الثاني 18, 2020 الوقت: 11:47 الاقسام: ثقافة وفن  
ثمانية أفلام عن المقاومة والتحرير في مدينة الثقافة التونسية
بمشاركة مخرجين ايرانيين..

ثمانية أفلام عن المقاومة والتحرير في مدينة الثقافة التونسية

تشهد الصالة الرئيسية في مدينة الثقافة بالعاصمة التونسية أسبوع من العروض السينمائية المختارة حول موضوع المقاومة والتحرير، في الفترة بين 20 و26 كانون الثاني/ يناير الجاري.

بحضور عدد من نجومها أمام وخلف الكاميرا (دريد لحام، باسل الخطيب، أيمن زيدان، جود سعيد، وباسم مغنية)، في تحية لكل من حمل الرسالة وأوصلها إلى الجماهير المؤمنة بأن الأرض تحتاج إلى طاقات كل أبنائها لكي تتطهر من رجس الإحتلال.

الأفلام المبرمجة للعرض الجماهيري سبق لها وحظيت بمباركات مهرجانية، ورضى من الرواد العاديين الذين وجدوا فيها صورتهم التي يقدرونها حين يكون الكلام عن المناضلين الشرفاء الذين يروون بدمائهم الزكية تراب أوطاننا لمنع عدونا من الإستفراد بنا لتحقيق غاياته في الهيمنة والتسلط.

هذا وتوزعت الأشرطة التي صورت في مواقع عربية مختلفة بين مخرجين سوريين وإيرانيين، أما الممثلون فكانوا تشكيلة أضيف إليها اللبنانيون، ما أعطى الأشرطة صفة اللقاء الجامع لدعم الإنتاجات الجادة التي تضع هدفاً لها دعم النضال في سبيل الحرية والإستقلال.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الميادين
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/7369 sec