رقم الخبر: 273664 تاريخ النشر: كانون الثاني 14, 2020 الوقت: 19:36 الاقسام: عربيات  
سوريا تطالب تركيا بالانسحاب الفوري والكامل من أراضيها
لافروف: مستمرون بدعم سورية في مكافحة الإرهاب

سوريا تطالب تركيا بالانسحاب الفوري والكامل من أراضيها

*استشهاد مدنيين جراء إطلاق مجموعات" قسد" النار على متظاهرين بريف دير الزور

طالب الوفد السوري ممثلا برئيس مكتب الأمن​ الوطني اللواء على المملوك​، الجانب التركي ممثلاً برئيس جهاز المخابرات حقان فيدان، بالالتزام الكامل بسيادة سوريا وسلامة أراضيها ووحدتها أرضاً وشعباً والانسحاب الفوري والكامل منها.

كما شدد المملوك على ضرورة وفاء تركيا بالتزاماتها بموجب اتفاق سوتشي الذي عقد في 17 أيلول/ سبتمبر 2018 بشأن إدلب، وخاصة ما يتعلق بإخلاء المنطقة الإرهابيين والأسلحة الثقيلة وفتح طريق حلب-اللاذقية وحلب-حماة.

وخلال مشاركته في الاجتماع الثلاثي مع روسيا ـــ تركيا الذي انعقد في موسكو​ الاثنين، أوضح المملوك أن الدولة السورية مصممة على متابعة حربها ضد الإرهاب وتحرير كل منطقة إدلب، إضافةً إلى عودة سلطة الدولة إلى هذه المناطق بما يكفل الأمن والأمان للمواطنين السوريين "الذين تستخدمهم التنظيمات الإرهابية دروعاً بشرية في تلك المنطقة".

تأتي هذه المحادثات التي يعلن خلالها للمرة الأولى عن لقاء بين وفدين رسميين تركي وسوري، بعد إعلان وزارة الدفاع الروسية عن التوصل إلى اتفاق مع تركيا حول وقف إطلاق النار في منطقة إدلب، بهدف خفض التصعيد اعتباراً من 9 كانون الثاني/يناير، في حين أكدت وزارة الدفاع التركية أن الهدنة دخلت حيز التنفيذ منتصف ليل 12 كانون الثاني/يناير.

وتدخل معظم أراضي محافظة إدلب السورية إضافة إلى أجزاء من محافظات حمص واللاذقية وحلب، ضمن منطقة خفض التصعيد التي أقيمت في إطار عملية أستانة التفاوضية بين روسيا وتركيا وإيران.

من جهتها، نقلت صحيفة  "رأي اليوم" عن وزير الخارجية السوري وليد المعلم، أن المملوك وفيدان اجتمعا سابقاً في إطار الاجتماعات الأمنية التي كانت تجري بين تركيا وسوريا برعاية روسيا، متسائلةً عن سبب الإعلان الرسمي عن هذا اللقاء بالذات، في الوقت الذي كان يمكن أن يعقد بسرّية.

كما أكدت أن الملفات التي تطرق إليها الاجتماع، دأبت دمشق على التفاوض بشأنها عبر القناة الروسية، لذلك لا يبدو أن هناك حاجة للقاء مباشر، خاصة بعد اتفاق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب إردوغان، على وقف النار على هامش افتتاح مشروع السيل التركي في مدينة إسطنبول التركية الأربعاء الماضي.

من جانبه جدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف التأكيد على استمرار بلاده في تقديم الدعم لسورية في مكافحة الإرهاب والتوصل إلى حل سياسي للأزمة فيها.

وشدد لافروف خلال مؤتمر صحفي الثلاثاء مع نظيره السيرلانكي دينيش جوناديفاردن في العاصمة السيرلانكية كولومبو على ضرورة بسط الدولة السورية سلطتها على كامل أراضيها مشيرا إلى ضرورة القضاء على بؤرة الإرهاب في إدلب.

ولفت لافروف إلى أن نقل الإرهابيين من إدلب الى ليبيا أمر خطير من شأنه أن يعقد الوضع في المنطقة.

ميدانياً استشهد مدنيان وأصيب آخرون نتيجة إطلاق مجموعات (قسد) النار على أهالي قرية البصيرة شمال مدينة دير الزور الذين خرجوا بمظاهرة تنديداً بممارساتها بحق الأهالي في المنطقة.

وذكرت مصادر أهلية وإعلامية متطابقة أن مجموعات (قسد) أطلقت الرصاص الحي باتجاه مجموعة من أهالي قرية البصيرة بريف دير الزور الشمالي تظاهروا الثلاثاء ضدها جراء ممارساتها القمعية تجاه أهالي المنطقة حيث قطعوا الطريق المؤدية إلى القرية بالإطارات المشتعلة ورفع عدد منهم يافطات تندد بتلك الممارسات وتطالبهم بالرحيل فوراً عن المنطقة.

وبينت المصادر أن إطلاق مجموعات (قسد) الرصاص على المتظاهرين أدى لاستشهاد مدنيين اثنين وإصابة 3 آخرين بالقرب من جسر القرية.

*المضادات الأرضية السورية تسقط طائرة مسيرة للتكفيريين بريف حماة

هذا وأسقطت المضادات الأرضية للجيش السوري، الاثنين، طائرة مسيرة تابعة للتكفيريين بريف حماة الشمالي.

وذكرت وكالة "سانا" أن المضادات الأرضية للجيش السوري تصدت لطائرة مسيرة أطلقها التكفيريون من مناطق انتشارهم بريف إدلب باتجاه محيط مهبط جب رملة شمال غرب مدينة مصياف بريف حماة وأسقطتها.

وتصدت مضادات الجيش السوري في الأسابيع الماضية للعديد من الطائرات المسيرة التي حاولت الاعتداء على نقاط الجيش والمناطق الآمنة واسقطت معظمها ومنعتها من تنفيذ اعتداءاتها.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: دمشق ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1274 sec