رقم الخبر: 273554 تاريخ النشر: كانون الثاني 13, 2020 الوقت: 20:40 الاقسام: عربيات  
خروج مئات السوريين من مناطق التنظيمات المسلحة
عبر معبري "الحاضر" و"الهبيط" في إدلب وحلب

خروج مئات السوريين من مناطق التنظيمات المسلحة

بدأ مدنيون من سكان إدلب السورية بمغادرة أراضي المحافظة التي يسيطر عليها تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي وحلفاؤه.

وقال مراسل "سبوتنيك" في ريف إدلب إن العشرات من المدنيين وصلوا إلى معبر الهبيط الإنساني في ريف إدلب الجنوبي من مناطق سيطرة المجموعات المسلحة.

وذكر المراسل، أن الحكومة السورية قامت خلال اليومين الماضيين بتوفير كافة المستلزمات الطبية والغذائية واللوجستية الأخرى تمهيدا لاستقبال المدنيين الراغبين بالخروج من مناطق سيطرة المجموعات المسلحة باتجاه مناطق سيطرة الجيش السوري.

وتم افتتاح معبر الهبيط، إلى جانب معبرين آخرين في ريفي حلب وإدلب، صباح الاثنين.

كما انتقل عشرات السوريين في ريف حلب الجنوبي إلى المناطق الآمنة، الاثنين، عبر معبر الحاضر، قادمين من مناطق سيطرة التنظيمات المسلحة بعد أن قامت الدولة السورية بافتتاح المعبر لتسهيل خروج المدنيين.

وبحسب "سانا"، فقد خرج العشرات من المواطنين عبر ممر الحاضر بريف حلب الجنوبي قادمين من مناطق انتشار التنظيمات الإرهابية تمهيدا لعودتهم إلى قراهم وبلداتهم.

وكانت الحكومة السورية افتتحت المعبر، الاثنين، لاستقبال المواطنين الراغبين بالخروج من مناطق سيطرة التنظيمات المسلحة حيث شهد المعبر عودة العشرات من المواطنين بينهم أطفال ونساء حيث تم استقبالهم من الجهات المعنية وتقديم الخدمات الصحية للمحتاجين ريثما يتم نقلهم إلى بلداتهم وقراهم التي حررها الجيش السوري.

وجهزت الجهات المعنية بالتعاون مع وحدات الجيش خلال السنوات السابقة ممرات إنسانية في عدد من المناطق على امتداد جغرافيا الوطن وأمنت خروج مئات آلاف المدنيين منها حفاظا على حياتهم وتم نقلهم إلى مراكز الإقامة.

ويعتزم الجيش العربي السوري افتتاح معابر إنسانية مع مناطق سيطرة التنظيمات الإرهابية في ريف إدلب وحلب، تسهيلا لعبور المدنيين من المناطق التي قد تمتد إليها العمليات العسكرية خلال الأيام القادمة.

وكان مراسل "سبوتنيك" قال، يوم السبت الماضي، إن الحكومة السورية، وبإشراف مباشر من مركز المصالحة الروسي في سوريا، تعكف على تجهيز 3 ممرات إنسانية في ريف إدلب وحلب، تسهيلا لخروج المدنيين من مناطق سيطرة "جبهة النصرة" وحلفائها من المجموعات المسلحة، باتجاه مناطق سيطرة الجيش السوري.

وكشفت مصادر ميدانية لـ"سبوتنيك" أن الممرات موزعة على مناطق: "الهبيط" المتصلة مع مناطق سيطرة تنظيم جبهة النصرة جنوب إدلب، و"أبو الظهور" التي تعد خط تماس مع تنظيم "أجناد القوقاز" شرق إدلب، و"الحاضر" التي تتصل بمواقع سيطرة "النصرة" بريف حلب الجنوبي.

وأكدت المصادر أن فرق الدعم اللوجستي باشرت بالفعل تأمين كافة المستلزمات لضمان عبور المدنيين الراغبين بالخروج من مناطق التنظيمات المسلحة على اختلاف مسمياتها ومشاربها، باتجاه مناطق سيطرة الدولة السورية.

وكان المركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتحاربة بسوريا قال إن 3 معابر فتحت الاثنين لتأمين خروج المدنيين من مناطق سيطرة المسلحين في إدلب إلى الأراضي الخاضعة لسيطرة الجيش السوري.

وقال بيان المركز، "بدءا من الساعة 13:00 بتوقيت موسكو الاثنين الموافق لـ13 يناير، بدأت ثلاث نقاط تفتيش في العمل (المعابر) من أجل مغادرة المدنيين للمناطق التي يسيطر عليها المسلحون في  منطقة إدلب لخفض التصعيد وتقع (هذه النقاط) في أبو الظهور والهبيط والحاضر".

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: دمشق ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1355 sec