رقم الخبر: 272648 تاريخ النشر: كانون الثاني 04, 2020 الوقت: 12:09 الاقسام: ثقافة وفن  
مايكل مور يسخر من ذريعة ترامب عن إغتيال القائد سليماني

مايكل مور يسخر من ذريعة ترامب عن إغتيال القائد سليماني

قال المخرج الوثائقي الأمريكي والناشط البيئي والسياسي مايكل مور إن ما قام به دونالد ترامب بإصدار أوامر لضرب موكب الجنرال الإيراني قاسم سليماني حفاظا على القواعد الأمريكية، لا يختلف شيئاً عن قرار الرئيس الديمقراطي السابق بيل كلينتون عام 1998 بقصف العراق ، ساخراً من الضربة الصاروخية الأميركية التي استهدفت الجنرال الإيراني بمطار بغداد الدولي ما أدى إلى استشهاده والوفد المرافق له.

واستهزأ مايكل مور بالعملية الإرهابية الأمريكية والتي هي خرق سافر لسيادة العراق وانتهاك للمواثيق الدولية، بنشر صورة على صفحته بمواقع التواصل الاجتماعي تظهر القواعد الأمريكية الرابضة في الدول المجاورة لإيران وحول الحدود الإيرانية.

وقال مايكل مور ان الإدارة الأمريكية بررت العملية بعدم امتثال العراق لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة وتدخله في عمل مفتشي اللجنة الخاصة التابعة للأمم المتحدة، وكان الهدف المعلن لهجمات القذائف الانسيابية والقصف هو ضرب أهداف عسكرية وأمنية في العراق أسهمت في قدرة العراق على إنتاج أسلحة الدمار الشامل وتخزينها وصيانتها وإيصالها.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/آي فيلم
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3212 sec