رقم الخبر: 271876 تاريخ النشر: كانون الأول 25, 2019 الوقت: 23:48 الاقسام: عربيات  
اليمن.. عشرات الشهداء والجرحى في مجزرة جديدة للعدوان بصعدة
ووزارة حقوق الإنسان تدين جريمة التحالف السعودي في سوق الرقو

اليمن.. عشرات الشهداء والجرحى في مجزرة جديدة للعدوان بصعدة

*هي الثامنة من نوعها خلال الشهر الجاري.. الدفاعات اليمنية تسقط طائرة تجسس في نجران * الداخلية تعلن عن تعطيل 296 مخططا معاديا، و45 ألف إنجاز أمني خلال فترة العدوان

استشهد وأصيب أكثر من عشرين مواطنا بينهم مهاجرين أفارقة، مساء الثلاثاء، جراء استهداف قوى العدوان سوق شعبي في مديرية منبه الحدودية بصعدة.

وأفادت مصادر محلية أن العدو السعودي استهدف بقصف صاروخي ومدفعي سوق الرقو بمديرية منبه الحدودية ما أدى الى سقوط شهداء وجرحى في صفوف المواطنين والمهاجرين الأفارقة.

وأكدت المصادر استشهاد 5 مواطنين و12 من المهاجرين الأفارقة وإصابة عدد آخر، في جريمة استهداف سوق الرقو.

وتأتي هذه الجريمة في سياق جرائم العدوان بحق المواطنين اليمنيين على مدى خمسة أعوام من العدوان وسط صمت وتواطؤ دولي وأممي عن الجرائم المرتكبة بحق اليمنيين.

في السياق، أدانت وزارة حقوق الإنسان جريمة استهداف تحالف العدوان بقصف مدفعي لسوق الرقو بمديرية منبه بمحافظة صعدة، ما أدى إلى استشهاد 17 شخصا بينهم 12 مهاجرا افريقيا وإصابة آخرين.

واعتبرت وزارة حقوق الإنسان في بيان لها هذه الجريمة التي تضاف إلى جرائم تحالف العدوان النكراء، تحدٍ واضح لمبادئ حماية حقوق الانسان.

وقال البيان “وبالعودة الى مبادئ حقوق الإنسان وكافة القرارات والاتفاقيات الدولية التي وجدت لحماية الإنسان من الانتهاكات وجرائم الحرب، نجد صمتا دوليا مطبقا إزاء انتهاكات تحالف العدوان العلنية لتلك المبادئ والاتفاقيات والقرارات منذ اليوم الأول للعدوان في 26 مارس 2015م“.

وأضاف البيان“ وها هو اليوم يكرر دون أي خوف أو رادع إنساني أو أممي وباستمراء متوحش جرائمه التي تستهدف المدنيين في اليمن وبمختلف الأساليب والطرق“.

ودعت وزارة حقوق الإنسان منظمة حقوق الإنسان والأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى اتخاذ موقف جاد ينهي العبث الذي تمارسه دول العدوان ومحاسبة مرتكبي هذه الجريمة وسابقاتها.

وجددت دعوتها إلى تشكيل لجان دولية محايدة للتحقيق في كافة جرائم العدوان على اليمن بقيادة السعودية

وعبرت وزارة حقوق الانسان عن أسفها لاستمرار صمت المجتمع الدولي إزاء جرائم العدوان بحق الإنسانية في اليمن.. مطالبة بالتدخل لإيقاف جرائم تحالف العدوان وتجنيب المدنيين القتل والدمار والانتهاكات التي طالت كافة جوانب الحياة باليمن.

من جهتها أدانت وزارة الصحة العامة والسكان جريمة العدوان السعودي بقصف سوق الرقو بمديرية منبه محافظة صعدة التي راح ضحيتها 17 شهيداً بينهم مهاجرين أفارقة.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن هذه الجريمة التي ارتكبها تحالف العدوان بحق الأبرياء في صعدة تعد جريمة حرب تخالف كل الشرائع السماوية والقوانين الدولية والإنسانية.

وأكد البيان أن هذه الجريمة وغيرها من الجرائم التي يرتكبها العدوان السعودي بحق الشعب اليمني لن تسقط بالتقادم.

واستنكرت الوزارة الصمت المطبق من المجتمع الدولي ومنظمة الأمم المتحدة تجاه ما يتعرض له أبناء اليمن من جرائم بشعة من قبل العدوان السعودي ما شجعه على الاستمرار في ارتكاب المزيد منها؛ محملة تلك المنظمات المسؤولية الأخلاقية والإنسانية عن تلك الجرائم.

ودعت كل أحرار العالم للتحرك الفعال والإيجابي لوقف العدوان وحماية المدنيين من أبناء الشعب اليمني.

وعلى الساحة الميدانية أسقطت الدفاعات الجوية، الثلاثاء، طائرة تجسس معادية أثناء قيامها بمهام عدائية في نجران، هي الثامنة من نوعها يتم اسقاطها خلال الشهر الجاري..

وأفاد مصدر عسكري أن الدفاعات الجوية أسقطت، بسلاح مناسب، طائرة تجسس معادية في مربع الشبكة في نجران.

وكانت الدفاعات الجوية اليمنية أسقطت يوم الجمعة 13 ديسمبر، طائرة تجسس تابعة لقوى العدوان أثناء قيامها بمهام عدائية في جيزان.

يشار إلى أن الدفاعات الجوية اليمنية شهدت تطورا ملحوظا خلال الفترة الماضية، حيث تعد هذه ثامن طائرة معادية يتم اسقاطها منذ مطلع شهر ديسمبر الجاري.

إلى ذلك أعلنت وزارة الداخلية عن كشف وإحباط 296 مخططا معاديا لقوى العدوان السعودي الأمريكي والمتعاونين معها على مدى خمس سنوات من العدوان على اليمن، منها 23 مخططا في العام 2019 فقط كانت موجهة لاستهداف الجبهة الداخلية.

وفي مؤتمر صحفي لوزارة الداخلية في العاصمة صنعاء عرضت خلاله قيادة الوزارة الإنجازات الأمنية منذ بداية العدوان، ذكرت بأنه تم كشف وضبط العديد من الخلايا الإرهابية التابعة لـ " تنظيمي القاعدة وداعش" منها 13 خلية، وإفشال 15 جريمة تمس وتتعلق بأمن الدولة خلال 2019.

وأشار المتحدث باسم الوزارة في المؤتمر الصحفي إلى أن اجمالي العبوات الناسفة التي زرعتها التنظيمات المرتبطة بالعدوان وتم كشفها وتفكيكها 1458 عبوة منذ بداية العدوان، وكانت تستهدف الطرقات العامة والأسواق ومنازل المواطنين والمساجد.

وأفاد بأنه سيتم توزيع اعترافات لخلايا إجرامية كلفها العدوان بمهام الرصد ورفع الإحداثيات وزراعة العبوات في الفعاليات ومنها مناسبة المولد النبوي.

وبحسب المتحدث باسم وزارة الداخلية فإنه جرى تحقيق إنجازات أمنية كبيرة تزيد عن 45930 إنجازا منذ بداية العدوان.

لافتا إلى أن القدرات الأمنية وصلت إلى مستوى متقدم وتزداد كل يوم تطورا وتوسعا، وأن كافة منتسبي الوزارة يجددون العهد للقيادة الثورية والسياسية وللشعب اليمني على المضي في ميادين العمل الأمني المقدس وبذل كل الجهود لاستمرار الإنجازات الأمنية. 

كما استشهد طفل وأصيب طفل ثانِ، الثلاثاء، بنيران مدفعية مرتزقة العدوان في محافظة الجوف.

وأفاد مصدر محلي عن استشهاد طفل وإصابة آخر إثر قصف مدفعي لمرتزقة العدوان على مديرية المصلوب.

 

 

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: صنعاء ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/6846 sec