رقم الخبر: 270188 تاريخ النشر: كانون الأول 07, 2019 الوقت: 14:56 الاقسام: ثقافة وفن  
نشأة المسرحیة التاریخیة في إیران

نشأة المسرحیة التاریخیة في إیران

لم یکن تصور المسرح والمسرحیة عند الإیرانیین بالأمر البعید عن خواطرهم، فقد سبق لهم – عبر التاریخ – أن عرفوا کثیراً من الأشکال الحواریة والظواهر المسرحیة، سواء أ کان ذلك من واقعهم الاجتماعي أم التاریخي، إذ إن تاریخ الفنون المسرحیة في إیران.

استنادًا إلى المعلومات المتوافرة، عرف منذ القدیم، العروض الدینیة أو المراثي التي کانت تقوم بتجسید المراسم المذهبیة، بالإضافة إلى العروض الشعبیة التي تقوم بنقد الأوضاع الاجتماعیة أو الترفیه عن المواطنین.

أما المسرح الحدیث فقد غرست جذوره أواسط عهد الدولة الصفویة بدءًا من المسرحیات الهزلیة التي کان أبطالها من القرویین السذج والشخصیات الغریبة عن المجتمع الإیراني.

دخل المسرح بمعناه الحالي إیران للمرة الأولى عن طریق الترجمة، خاصة ترجمة آثار مولییر الکاتب المسرحي الفرنسي  الشهیر، إذ تُرجمت مسرحیاته إلى الفارسیة بعد تأسیس مدرسة دار الفنون وانتشار اللغات الأجنبیة ولاسیما الفرنسیة في إیران، وکانت تعرض في ساحة تلك المدرسة.

وكان أول من قام بکتابة مسرحیات باللغة الفارسیة هو میرزا آقا تبریزی الذي ألّف ثلاث مسرحیات قصیرة تنسب خطأً إلى میرزا ملکم خان ناظم الدولة، ونشر بعضها في حواشي صحیفة اتحاد التبریزیة عام 1908م.

الثورة الإسلامیة الإیرانیة شكلت نقطة انعطاف في تاریخ إیران كما الأدب المسرحي، إذ أوجدت التحول والتطور في مضامین المسرحیات وأشکالها الفنیة، وحمّلت الفنان المسرحي مسؤولیة کبیرة تمثّلت في مکافحة الغزو الثقافي الغربي والحد من انتشاره، فضلاً عن نشر القیم الثقافیة الإسلامیة في المجتمع.

إن المسرحیات التی ظهرت بعد الثورة تنطوي بشکل عام على الأحداث التاریخیة والسیاسیة والاجتماعیة التي حدثت قبل الثورة، وعلى ما کان المجتمع الإیراني یعاني منه في زمن الشاه من ظلم وفساد وفقر وتخلف، وحاول الکتاب المسرحیون في هذه الفترة أن یقارنوا في مسرحیاتهم الوضع السائد سیاسیاً واقتصادیاً وثقافیاً في زمن الشاه والوضع في فترة ما بعد انتصار الثورة .

وقد تخلى المسرح في إیران بعد الثورة عن مسرح العبث الذي عرفته أوروبا، واتجه نحو القیم الإنسانیة والأخلاقیة. وقد قام المسؤولون والمعنیون بالمسرح، بعد انتصار الثورة، بخطوات حثیثة في المسرح لیحوّلوا هذا الفن المنبهر بالغرب إلى فن إیراني أصیل صادر عن ثقافة الثورة الإسلامیة وقیمها.

 

بقلم: ناصر قاسمي  
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 33/0111 sec