رقم الخبر: 269830 تاريخ النشر: كانون الأول 02, 2019 الوقت: 19:58 الاقسام: محليات  
شمخاني: التحالفات الاقليمية دون تدخل الأجانب ضمان لأمن المنطقة

شمخاني: التحالفات الاقليمية دون تدخل الأجانب ضمان لأمن المنطقة

قال امين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني "الادميرال علي شمخاني" : ان التحالفات الاقليمية من دون تدخل الاجانب تشكل ضمانا للأمن المستدام في المنطقة.

واشار شمخاني، خلال اللقاء اليوم الاثنين مع وزير خارجية عمان "يوسف بن علوي"، الى فشل الولايات المتحدة الامريكية في تاسيس "ائتلاف دولي" بذريعة ارساء الامن في منطقة الخليج الفارسي.
واضاف : وحدها التحالفات الاقليمية القائمة على عدم تدخل الاجانب، تستطيع حل القضايا وارساء الامن المستدام؛ مبينا انه لا يمكن الوثوق بالدولة التي لا تلتزم اطلاقا بأي من التعهدات الدولية، لا فيما يخص ايران ولا بشأن التعامل مع الدول الاخرى.
واكد امين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني : ان الدول الاكثر اثارة للتوتر في المنطقة والتي تسعى من خلال شنّ حروب عديدة وتوسيع رقعة الارهاب الى جرّ المنطقة نحو الفوضى والدمار، لم ولن ترغب ابدا في تعزيز استقرار وامن الخليج الفارسي، بل تعمل على تحقيق مصالحها ونهب الثورات القليمية فقط.    
وفي جانب اخر من تصريحاته خلال اللقاء مع الوزير العماني، تطرق شمخاني الى القضية اليمينة؛ مؤكدا ان استمرار الحرب في هذا البلد يشكل نموذجا للنزعة العدوانية والمثيرة للفوضى التي تتسم بها قوى الهيمنة وعملاؤها الاقليميون.
وتابع : ان استمرار المجازر (في اليمن) يتم فقط خدمة لمصالح اعداء السلام والامن الاقليميين مثل امريكا و"اسرائيل" والسعودية؛ بما يقتضى عبر الاحتكام الى ارادة الشعب اليمني المقاوم وضع حدّ لانعدام الامن الذي تعاني منها المنطقة.
الى ذلك، اعرب وزير الخارجية العماني عن سعاده للمشاورات المستدامة بين طهران ومسقط ازاء قضايا المنطقة والعالم؛ مؤكدا  ان التوترات الاقليمية لن تخدم مصالح اي من بلدان منطقة الخليج الفارسي؛ ومشددا على ضرورة الحؤول دون توسع رقعة التوترات بشتى السبل المتوفرة.
كما وصف بن علوي، مواقف "ايران ومسقط المبدئية" ازاء قضايا المنطقة والعالم بانها متسقة وقريبة من بعضها الاخر جدا.
واضاف : ان العلاقات الحميمة والوطيدة بين البلدين وبما يشمل المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية، من شأنها ان تشهد نقلة نوعية اذا ما اتخذت خطوات جديدة.
ولفت وزير الخارحية العماني الى ان ارساء الامن المستدام في المنطقة رهن باتفاق واجماع كافة الدول الاقليمية وازالة سوء الفهم الراهن؛ مضيفا ان عمان مستعدة على الدوام ان تكرّس جميع طاقاتها بهدف معالجة التوترات وتوفير ارضية مناسبة للحوار البناء بين دول المنطقة.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 22/6023 sec