رقم الخبر: 268741 تاريخ النشر: تشرين الثاني 20, 2019 الوقت: 19:34 الاقسام: عربيات  
الجيش اللبناني يفتح الطرقات في معظم المناطق.. والأمن يفرج عن متظاهرين
واشنطن تجمد مساعدة أمنية للبنان قيمتها أكثر من 100 مليون دولار

الجيش اللبناني يفتح الطرقات في معظم المناطق.. والأمن يفرج عن متظاهرين

عمل الجيش اللبناني على فتح بعض الطرقات التي أقفلها المحتجون على أوتوستراد المنية الدولي الذي يربط مدينة طرابلس بالمنية وعكار في الشمال.

وتشهد مختلف المناطق في العاصمة اللبنانية بيروت الأربعاء حركة طبيعية، وفتحت المدارس أبوابها، وتابعت معظم المصارف أعمالها لليوم الثاني على التوالي، بعد توقف قسري استمر أياماً عدة وسط ضغوط مالية ونقدية. 

وصباحاً، قطع محتجّون أوتوستراد المنية الدولي الذي يربط مدينة طرابلس بالمنية وعكار في الشمال، وصولاً إلى الحدود السورية، بالعوائق الحديدية والإطارات، وعمل الجيش اللبناني على فتح الطرقات التي أقفلوها.

وعلى الصعيد الاقتصادي، كانت عودة المصارف إلى العمل مشروطة بضوابط مالية ونقدية اتخذتها جمعية المصارف بالتنسيق مع مصرف لبنان المركزي.

إلى ذلك أطلقت قوات الأمن اللبنانية سراح 12 شابا اعتقلتهم خلال اشتباكات اندلعت في ساحة رياض الصلح وسط العاصمة، ليلة الثلاثاء، وأدت إلى إصابة متظاهرين بجروح.

وكانت الاشتباك قد وقع بشكل مفاجئ في ساحة رياض الصلح، بين متظاهرين وقوات مكافحة الشغب، حيث تم استخدمت القوى الأمنية القوة ضدهم.

وأدت الاشتباكات إلى توقيف 12 شخصا، وإصابة شخصين بجروح استدعت نقلهما إلى المستشفى، بالإضافة إلى إصابة آخرين بجروح طفيفة.

وبعد إيقاف الـ12 شابا ونقلهم إلى ثكنة الحلو، توجه نقيب المحامين ملحم خلف إلى الثكنة، فيما اعتصم عدد من المتظاهرين أمامها، مطالبين بالإفراج الفوري عنهم.

في سياق آخر كشف مساعد وزير الخارجية الأميركي للشؤون السياسية ديفيد هيل أن البيت الأبيض جمّد منذ حزيران/ يونيو الماضي مساعدة أمنية للبنان قيمتها أكثر من 100 مليون دولار.

وأقرّ هيل بتجميد المساعدة خلال إدلائه بإفادته تحت القسم أمام لجنة التحقيق الرامي إلى عزل الرئيس الأميركي دونالد ترامب من منصبه.

ولدى سؤال هيل عن تجميد مثير للجدل لمساعدة عسكرية لكييف، قال هيل إن الأمر لم يكن محصوراً بأوكرانيا بل شمل مساعدة أمنية للبنان، مشيراً إلى أن التجميد كان من دون أي تفسير للأسباب، وأنها لم تقدم بعد.

ولدى سؤال هيل عن السبب وراء عدم صرف مبالغ مالية أقرّها الكونغرس الأميركي، أوضح أن "هناك على ما يبدو خلافاً حول فاعلية هذه المساعدة".

وكانت وزارة الخزانة الأميركية قد أعلنت في 30 تشرين الأول/ أكتوبر 2019 أنها و 6 دول أخرى فرضت عقوبات على 25 هدفاً لهم صلة "بدعم إيران لشبكات متشددة" بينهم "حزب الله" اللبناني، وفق بيان الخزانة.

وتسعى إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب التي لم توضح السبب وراء قرارها إلى عزل "حزب الله" اللبناني والممثل في الحكومة اللبنانية والمجلس النيابي اللبناني.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: بيروت ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 24/0178 sec