رقم الخبر: 268070 تاريخ النشر: تشرين الثاني 12, 2019 الوقت: 18:02 الاقسام: عربيات  
المقاومة تدك المستعمرات الصهيونية رداً على جريمة اغتيال القائد ابوالعطا
روسيا والاتحاد الاوروبي يدعوان الفلسطينيين والعدو الى التهدئة

المقاومة تدك المستعمرات الصهيونية رداً على جريمة اغتيال القائد ابوالعطا

* كيان الاحتلال يشدد التأهب، ويفتح الملاجئ ويطلق صفارات الانذار قرب تل أبيب * استشهاد ثلاثة فلسطينيين واصابة آخرين بقصف صهيوني على غزة * الجبهة الشعبية: عملية الاغتيال يراد بها نقل الأزمة الداخلية الاسرائيلية الى الأراضي الفلسطينية * عجز القبة الحديدية عن صد غالبية الصواريخ الفلسطينية.. ونتنياهو يعترف بإيعازه لإغتيال بهاء ابو العطا

أطلقت المقاومة الفلسطينية صباح الثلاثاء رشقات صاروخية صوب المستوطنات المحيطة بقطاع غزة، كما أطلقت رشقات على الخضيرة و"غوش دان" وجنوب "تل أبيب".

وقال فلسطينيون في غزة إن المقاومة أطلقت على دفعات رشقات صاروخية باتجاه المستوطنات الشرقية والشمالية القريبة من قطاع غزة، ودوت انفجارات عنيفة ناجمة عن انطلاق الصواريخ ومحاولات القبة الحديدة التصدي لها.

وجاء انطلاق الصواريخ بعد وقت قصير من نعي سرايا القدس-الجناح العسكري للجهاد الإسلامي لقائد المنطقة الشمالية في القطاع بهاء أبو العطا الذي اغتاله العدو فجر أمس في منزله وأسفر عن استشهاده وزوجته.

وتحسباً لرد المقاومة أعلن جيش الاحتلال تعطيل المدارس ووقف حركة القطارات وإغلاق الطرق الرئيسية المحاذية للقطاع، كما رفع حالة التأهب وفتحَ الملاجئ في المستوطنات.

وقد شيعت سرايا القدس الشهيد بهاء ابوالعطا الذي إستشهد جراء إستهداف الاحتلال الإسرائيلي لمنزله شرق مدينة غزة.

وأكد القيادي في الجهاد الإسلامي، "خالد البطش"، خلال التشييع في غزة أن لا خيار لدى الحركة سوى المواجهة وأن لا حسابات ستمنعها من الرد على جريمة إغتيال الشهيد بهاء أبو العطا ونجل القيادي أكرم العجوري.

وقال البطش: نزفّ اليوم من غزة المحاصرة الشهيد المجاهد البطل الفذ قائد سرايا القدس في المنطقة الشمالية واحد أركان وأعمدة المقاومة في فلسطين الحبيب الغالي على النفس الشهيد المجاهد "أبو العطا"، كما نزف الشهيد المجاهد "معاذ اكرم العجوري" الذي إغتالته يد الصهاينة في دمشق”.

وأضاف البطش: إن “إسرائيل” نفذت هجومين منظمين متزامنين في سوريا وغزة في إعلان جديد عن حرب مفتوحة أقرها العدو الصهيوني ضد قادة المقاومة ومحورها”، معتبراً أن هذا الاغتيال محطة من محطات التضحية والفداء.

من جانبها أكدت حركة حماس أنها لن تسمح لجيش الاحتلال بالإستفراد بحركة الجهاد الاسلامي وجناحها العسكري سرايا القدس.

وقال القيادي في حماس اسماعيل رضوان نقول لنتنياهو اذا أردت ان تستفرد في سرايا القدس نقول لك ان كتائب القسام وسرايا القدس دم واحد وروح واحدة، وغرفة العمليات المشتركة هي التي ستترجم الرد.

وأكد خلال مشاركته في تشييع الشهيد ابو العطا ان حماس مستمرة على درب الشهيد بهاء ابو العطا ولن يهدأ لها بال حتى ترد المقاومة على جريمة الاحتلال.

وأكدت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية، أن جريمة اغتيال العدو للقائد بهاء أبو العطا ونجل القيادي أكرم العجوري تجاوز كل الخطوط الحمراء، سيتحمل الاحتلال مسؤوليته وكافة تبعاته وسيدفع الثمن غالياً.

وأعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي عن قصف مدينة "تل أبيب"، فيما واصلت المقاومة دك مستوطنات الاحتلال في غلاف غزة بالصواريخ.

كما أعلنت وسائل الإعلام العبرية أن صفارات الإنذار تدوي في "ريشون ليتسيون" جنوب "تل أبيب"، فيما دوت صافرات الإنذار في عسقلان وأسدود المحتلتين.

وأفادت وسائل إعلام عبرية بإصابة 10 مستوطنين جراء القصف المتواصل.

وقالت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين: إن (إسرائيل) خرقت شروط التهدئة التي تم التوصل إليها برعاية مصرية باغتيالها القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، بهاء أبو العطا.

وقال القيادي في الجبهة، محمد خلف، لوكالة "سبوتنيك"، تعليقا على العملية الإسرائيلية: "التصعيد بدأه الاحتلال الإسرائيلي، وقام بإختراق شروط التهدئة، التي تمت برعاية مصرية، وعملية الاغتيال يراد بها نقل الأزمة الداخلية الإسرائيلية المتعلقة بالانتخابات وتشكيل الحكومة إلى الأراضي الفلسطينية".

وتابع: "يبدو أن هناك أهدافا موضوعة مسبقًا من قبل قيادة الاحتلال الإسرائيلي، ومنها إستئناف الاغتيالات".

وعن فرص وجود وساطة بين الفصائل الفلسطينية و(إسرائيل) في ظل التطورات الأخيرة، علق خلف: "هناك حديث بأن الأخوة المصريين سيصلون إلى (إسرائيل) في الساعات القادمة للعودة إلى تفاهمات التهدئة"، مستطرداً، "الوساطات بحاجة إلى تهيئة، بحيث لا يكرر الاحتلال جرائمه ولا يتجاوز الحق الفلسطيني".

وأعلن رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، أن عملية اغتيال القيادي في الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا تمت بمصادقة رئاسة مجلس الوزراء المصغّر.

وصدر بيان عن مكتب نتنياهو جاء فيه "أنه تم هذه الليلة إستهداف بهاء أبو العطا وهو قائد كبير في تنظيم الجهاد الإسلامي في قطاع غزة. كان أبو العطا مسؤولا عن عمليات إرهابية كثيرة وعن إطلاق الصواريخ على دولة (إسرائيل) خلال الأشهر الأخيرة وكان ينوي تنفيذ عمليات إرهابية فورية".

هذا واستشهد 3 فلسطينيين واصيب آخرون في قطاع غزة، نتيجة قصف صهيوني جوي، امس الثلاثاء.

وأعلن الكيان الصهيوني تشديد إجراءات التأهب في منطقة غلاف قطاع غزة وعدة مدن إسرائيلية، بعد إغتيال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا فجر الاربعاء في غزة.

وأفاد منسق أعمال الحكومة الصهيونية الجنرال كميل أبو ركن، بأنه بناء على تطور الأوضاع الأمنية في قطاع غزة، تم إغلاق معبري إيرز وكرم أبو سالم، وتقليص مساحة الصيد في قطاع غزة إلى 6 أميال حتى إشعار آخر.

وأعلن الجيش الصهيوني أنه حوالي 50 قذيفة صاروخية أطلقت منذ ساعات الصباح الباكر من امس وحتى الـ9.10 من قطاع غزة باتجاه (إسرائيل).

واعترف الجيش الإسرائيلي بأن منظومة القبة الحديدية تمكنت من إعتراض نحو 20 صاروخا فقط من أصل 50.

ودوت صفارات الإنذار على مسافة 60 كيلومترا عن قطاع غزة، وفي ريشون لتسيون قرب تل أبيب، كما سمعت أصوات إنفجارات عنيفة ناجمة عن إطلاق الصواريخ ومحاولات قبة (إسرائيل) الحديدية التصدي لها.

وأفادت وسائل إعلام فلسطينية بأن الطيران الحربي الصهيوني شن غارة على منطقة زراعية في بيت حانون شمالي قطاع غزة.

وأعلن الجيش الإسرائيلي تعطيل المدارس ووقف حركة القطارات وإغلاق الطرق الرئيسية المحاذية للقطاع، كما أعلن عن رفع حالة التأهب وفتح الملاجئ في المستوطنات تحسبا للرد على اغتيال أبو العطا.

وأفادت مراسلة RT، بأن الحكومة الإسرائيلية الأمنية المصغرة ستعقد إجتماعا لبحث آخر التطورات الأمنية.

وعلى ضوء التصعيد الصهيوني عبّر المتحدث الرئاسي الروسي دميتري بيسكوف عن قلق موسكو لتصاعد التوتر بين (إسرائيل) والفلسطينيين، ودعا الطرفين إلى التهدئة.

وقال بيسكوف، الثلاثاء: "يثير قلقنا التصعيد الجديد ونمو التوتر في المنطقة. موسكو تدعو كل الأطراف إلى التهدئة وحل كل القضايا بالوسائل السياسية الدبلوماسية فقط".

كما دعا الاتحاد الأوروبي الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي إلى وقف تبادل إطلاق الصواريخ، مؤكدًا دعمه لجهود تبذلها مصر لوقف التصعيد بين الجانبين.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2861 sec