رقم الخبر: 267859 تاريخ النشر: تشرين الثاني 10, 2019 الوقت: 14:39 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
في ظاهرة فلكية لن تتكرر إلا بعد 13 سنة.. عبور فريد لكوكب عطارد أمام قرص الشمس غداً

في ظاهرة فلكية لن تتكرر إلا بعد 13 سنة.. عبور فريد لكوكب عطارد أمام قرص الشمس غداً

قالت وكالة ناسا أن كوكب عطارد سيُقدّم عرضاً سماوياً نادراً هذا الأسبوع، إذ سيمر أمام الشمس في مشهدٍ سيكون مرئياً لمعظم مناطق العالم، في يوم الإثنين، 11 نوفمبر/تشرين الثاني، 2019.

وقالت الوكالة سيظهر أصغر كوكبٍ في النظام الشمسي وأقربها للشمس على شكل نقطةٍ سوداء صغيرة يوم الإثنين 11 نوفمبر/تشرين الثاني إذ سيمر مباشرة بين الأرض والشمس.
ونشرت الوكالة أنه ابتداءً من الساعة 7:35 صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة. سيكون الحدث الذي سيستمر لـ 5 ساعات ونصف مرئياً، إذا سمح الطقس، من شرق الولايات المتحدة وكندا، وجميع أنحاء أمريكا الوسطى والجنوبية وأفريقيا، بالإضافة لأجزاءٍ من أوروبا وآسيا. في حين لن يكون مرئياً من أستراليا.
وأشارت ناسا أنه لن يعبر عطارد مرةً أخرى أمام الشمس حتى عام 2032، ولن تحصل أمريكا الشمالية على فرصة لمشاهدته مرةً أخرى حتى عام 2049. تشهد الأرض عبوراً فلكية لعطارد 13 أو 14 مرةً فقط كل قرن.
وحذرت ناسا المواطنين أنهم سيحتاجون لمشاهدة هذه الظاهرة حمايةٍ مناسبةٍ للعينين للاستمتاع بمشهد يوم الإثنين ويُنصح باستخدام تلسكوباتٍ أو مناظير مزودةٍ بمرشحاتٍ شمسيةٍ.
وقالت ناسا أنه لن يضرّ استخدام نظارات الكسوف الشمسي، لكن الأمر سيستلزم "رؤية استثنائية" لرصد كوكب عطارد الصغير، وفقاً لما قال ألكس يونج Alex Young، أحد علماء الفيزياء الفلكية الشمسية في ناسا.
الجدير بالذكر ان عطارد يبلغ قُطره  3000 ميل (4800 كيلومتر)، مقارنةً بالشمس التي يبلغ قُطرها 864000 ميلاً (1.4 مليون كيلومتر).
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/0624 sec