رقم الخبر: 266645 تاريخ النشر: تشرين الأول 21, 2019 الوقت: 16:34 الاقسام: ثقافة وفن  
ظهور الثقافة الإسلامیة في الأدب والفن بألمانیا

ظهور الثقافة الإسلامیة في الأدب والفن بألمانیا

مع توسّع الإمبراطوریة العثمانیة في أوروبا، أخذ الإسلام ینتشر ویترك أثراً علی کتابات الشعراء والمفکرین والأدباء هناك.

أن توسع الإمبراطوریة العثمانیة في أوروبا وفي عهد الحروب الصلیبیة في القرون الوسطی وفتوحات العرب في القرنين السابع والثامن للمیلاد أصبح هناك نوع من العلاقة بین الثقافتین الإسلامیة والمسیحیة.

وعلی ضوء هذه العلاقات والتواصل بین الثقافات، ترك الإسلام بثقافته وفنه أثراً علی الشاعر والرسام والأدیب والکاتب الألماني الشهیر (یوهان ولفغانغ فون غوته).

ولم یختصر تأثیر الإسلام علی أوروبا في الشعر والأدب إنما إنعکس في أبعاد أخری منها الفن حیث یمکن العثور علی قطع فنیة ترکیة وعربیة في ألمانیا.

ومن الآثار الإسلامیة الأخری التي توجد في ألمانیا هي المسجد الذي بنيّ علی ید ترکیة في 5 طوابق في مدینة (کولونيا) الألمانیة. ولهذا المسجد قبة ترتفع لـ 35 متراً ولدیه منارتان ترتفع کل منهما 55 متراً.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/0728 sec