رقم الخبر: 266492 تاريخ النشر: تشرين الأول 19, 2019 الوقت: 18:23 الاقسام: محليات  
مسؤول ايراني يؤكد للوفاق نجاح العراق حكومة وشعباً في إدارة مراسم الاربعين
450 وسيلة اعلامية دولية غطت زيارة اربعينية الإمام الحسين (عليه السلام)

مسؤول ايراني يؤكد للوفاق نجاح العراق حكومة وشعباً في إدارة مراسم الاربعين

* اقامة برنامج ثقافية للزوار وارتفاع نسبتها 50 بالمائة

الوفاق-خاص/كربلاء المقدسة/مختار حداد - قال الشيخ غلامرضا اباذري المستشار الثقافي الايراني في العراق في حوار مع الوفاق ان بالرغم من إرتفاع عدد الزوار الايرانيين هذا العام ولكن العراقيين سواء الحكومة والشعب والقوى الأمنية وأصحاب المواكب الحسينية نجحوا في إدارة هذا العدد الكبير من زوار الإمام الحسين (عليه السلام) من مختلف دول العالم.

وقال: ان إمكانيات مدينة كربلاء المقدسة تكفي لـ 800 الف شخص ولكن هذه المدينة إحتضنت الملايين من عشاق سيد الشهداء عليه السلام والعراقيين إستطاعوا تقديم أفضل الخدمات للزوار.

بدوره قال محمد علي انوشه مسؤول لجنة الاعلام والفضاء الافتراضي في لجنة الاربعين للوفاق حول النشاط الاعلامي: ان إتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية قدم الخدمات والامكانيات اللازمة ومنها 25 جهاز (اس ان ج) وأجهزة إرسال فضائي وسيارات تحكم لوسائل الاعلام من مختلف دول العالم حيث تم يومياً إرسال 800 تقرير وبرنامج مباشر من مسيرة الزوار الى كربلاء المقدسة ومن هذه المدينة.

وذكر أن 450 وسيلة اعلامية دولية قامت بتغطية هذه الزيارة المليونية وهذا الحدث العالمي.

وختم بالقول ان 1300 خبير في المجالات الثقافية والدينية والسياسية حضروا لتبيين زيارة الاربعين في وسائل الاعلام.

في سياق آخر وحول البرامج الثقافية هذا العام قال الشيخ حميد احمدي رئيس القسم الثقافي للجنة الاربعين في البلاد للوفاق: تم إقامة المئات من البرامج الثقافية للزوار وبالتعاون مع الأخوة العراقيين في مجالات إقامة المؤتمرات والندوات والمراسيم القرآنية وبرامج خاصة للأخوات.

وأضاف: نظراً لارتفاع عدد الزوار هذا العام شهدنا إرتفاعا في البرامج بنسبة 50 بالمائة وهذا العام قمنا باقامة برامج ثقافية كذلك للزوار في سامراء.

كما اقيمت برامج في مجال الشعر والأدب وكذلك برنامج للتمثيل المسرحي والتشابيه بحضور 190 من الناشطين في هذا المجال وبعدة لغات.

كما أشاد بتغطية وسائل الاعلام لهذه الزيارة المليونية.

من جانب آخر أقيم مؤتمر الاعلام والاربعين في كربلاء حيث ألقى خلاله عدد من أساتذة الجامعات والاعلاميين الايرانيين والعراقيين كلمات حول دور الاعلام في هذا الحدث الكبير.

وألقى خلال المؤتمر كل من الدكتور سيد ضياء هاشمي مديرعام وكالة ارنا والسيد مهدي شفيعي مدير مؤسسة ايران العلامية والسيد مصيب نعيمي مدير جريدة الوفاق كلمات في الندوة.

حيث قال هاشمي خلال المؤتمر ليس لدينا عجز او نقص في النصوص ولكن لابد من مراعاة لغة اليوم والوسائل الحديثة لنقل المضامين الى الجمهور، وأضاف: ان حادثة عاشوراء في 61 هـ ، هو حدث مهم طوال التأريخ وان الثورة الاسلامية في ايران كانت إحدى نتائجه.

مؤكداً ان رسالة عاشوراء هي العدالة والتوحيد ونبذ الظلم وقد تجاوز هذا الحدث حدود ايران والعراق وغرب آسيا ووصل الى افريقيا وامريكا واوروبا أيضاً، وأضاف: ان رسالة عاشوراء لازالت حية طالما بقي الظلم في العالم، وان مهمة وسائل الاعلام إيصال هذه الرسالة الى الجميع كل بلغته التي يفهمها.

واقترح هاشمي إقامة الندوات والمؤتمرات في مواقع التواصل الاجتماعي تتحدث عن المواضيع التي تهم العالم الاسلامي وأهل البيت (ع).

من جهته اعتبر الشيخ آباذري المستشار الثقافي للجمهورية الاسلامية في العراق، جهود وكالة الانباء الايرانية بما فيها (ارنا) في تبيان الحقائق والاحداث في العراق بانها ايجابية ، داعياً وسائل الاعلام الى المزيد من اليقظة والوعي في هذا المجال.

بدوره أعرب السيد مهدي شفيعي عن أمله بان لا تقتصر مثل هذه المؤتمرات والندوات على ايام الاربعين، ويجب اقامتها في مختلف المناسبات الأخرى.

وأعرب عن استعداد طهران لاستضافة مؤتمر بهذه المناسبة.

يذكر ان هذا المؤتمر اقيم في مدن النجف وكربلاء منذ خمسة أيام بمشاركة (50) استاذا من الجامعات العراق وباحثين من كينيا وساحل العاج واليمن وايران.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 5/0905 sec