رقم الخبر: 266080 تاريخ النشر: تشرين الأول 13, 2019 الوقت: 15:58 الاقسام: سياسة  

تتمه

و فيما يلي أبرز ما جاء من آراء وتعليقات في الصحف الايرانية اليوم الأحد

جوان
صحیفة جوان کتبت في مقالها (عودة الحیاة لداعش ثانیة بعملیات اردوغان المسماة نبع السلام ).
وجاء فیه: في العملیات العسکریة الترکیة الواسعة التي تحمل اسم نبع السلام ضد الاکراد بسوریا بدأ تنظیم داعش الارهابي انفاسه مرة اخری، "وهناك انباء عن شن شراذم وخلايا داعشية نائمة هجمات هنا و هناك ,في شمال و شمال شرق سوریا ، فمرة في القامشلي و مرة في الحسکة".
فالهجوم الترکي اعطی الفرصة عملیا لهذه الخلایا و الشراذم بالعودة الی الميدان عبر استغلال فرصة القتال بین التنظیمات الکردیة المسلحة و القوات الترکیة و هناك مخاوف جدیة من ان یؤدي استمرار العملیات الترکیة الی هروب الالاف من الدواعش من مراکز اعتقال بشمال شرق سوریا.
جمهوري اسلامي
حمل مقال لصحیفة جمهوري اسلامي عنوان (صفحات من سیاسات ترامب) تحدثت فيه عن تناقضات السیاسات التي ينتهجها الرئیس الامریکي في المنطقة.
وجاء في الصحیفة: "بعد مرور ایام قلیلة علی وصف ترامب للحروب و الصراعات في الشرق الاوسط بالسخيفة ,اعلن البنتاغون عن ارسال ثلاثة الاف عسکري امریکي اخر للسعودیة".
وفي تحركاخر انسحبت القوات الامریکية من مناطق انتشارها في شمال و شمال شرق سوریا لتتيح المجال امام العملیات العسکریة الترکیة ضد الاکراد بسوریا وبذلك اخلت واشنطن ظهر حلفاءها من التنظیمات الکردیة المسلحة.
والحقیقة هي ان ما حدث مؤخرا بسوریا علی صعید موقف امریکا ازاء الاکراد مؤشرا اخر یؤکد علی خطا اي رهان من قبل بلدان المنطقة علی امریکا.
ابرار
نشرت صحیفة ابرار تقریرا ینقل عن محافل مقربة لجنة الامن القومي و السیاسة الخارجیة في مجلس الشوری الاسلامي قولها (التحقیقات مستمرة بشان ابعاد الانفجار في الناقلة "سابیتي").
وجاء في التفاصیل: "حسب هذه المحافل یجري تحقیق دقیق في موضوع تعرض ناقلة النفط الایرانیة سابیتي لهجوم غامض في البحر الاحمر وعندها ستتضح ابعاد هذا الهجوم و مصدره".
هذا و اکد نواب في مجلس الشوری علی الاهمیة البالغة للمبادرة الایرانیة لضمان الامن و الاستقرار في منطقة الخلیج الفارسي في ظل هذه الظروف و هي المبادرة التي تحمل عنوان "هرمز للسلام" ونوه هؤلاء النواب الی ضرورة تحلي البلدان الخلیجیة بالارادة اللازمة للتحرك في مسار التعاون المشترك.
خراسان
صحیفة خراسان کتبت في مقالها (من اجل حفنة من الدولارات , مرة اخری ) عن اعلان امریکا عزمها علی ارسال قوات جدیدة مع طائرات مقاتلة و نظم دفاع جوي الی السعودیة.
وجاء في الصحیفة: "ما یحدث في الواقع هو مواصلة امریکا ترامب بیع المزید من الاسلحة و المعدات العسکریة الباهظة الثمن للسعودیة و ذلك خلف ذرائع و مبررات فارغة".
مبررات تصب بشکل عام في قناة سیناریو الترویج لسيناريو الترويع من ايران لحلب اموال الدول الغنية بالنفط في المنطقة والحقیقة هي ان المنطق الذي یدفع ترامب لابرام صفقات تسلح ضخمة مع السعودیة هو المال, فاول و اخر ما یفکرفيه ترامب هو المال فقط.
رسالت
حمل مقال لصحیفة رسالت حول العملیات العسکریة الترکیة في سوریا تساءل یقول (ما الذي یسعی اردوغان الیه؟).
وجاء فیه: السؤال المطروح الیوم هو ما الذي یرید اردوغان تحقیقه حقا من وراء عملیات " نبع السلام "هذه في سوریا، "والحقیقة هي ان هناك مؤشرات تدل علی وجود دور امریکي رئیسي في هذا التطور الخطیر فامریکا اعطت بسحب قواتها الضوء الاخضر لانقرة في هذه العملیات".
وقد یکون هدف امریکا الرئیسي جر رجل ترکیا لفخ حرب استنزاف تقلم اظافر اردوغان و تحجم طموحاته بتحویل ترکیا ای قوة اقلیمیة کبیرة وتقيد توجهاته خارج حلف الناتو.
وبطبیعته الحال تتذرع ترکیا بقضایا ضرورات امنها القومي و مخاوفها من احتمال ظهور کیان کردي في سوریا قرب حدودها لتبرير هذه العملیات التي تخفي جانب من احلام تركية قديمة .
عصر ایرانیان
صحیفة عصر ایرانیان کتبت في افتتاحیتها (اقتراح السعودیة بالتباحث مع ایران یهدف للخروج من المستنقع الیمني) قائلة: "هناك انباء تشیر الی ابداء ولي عهد السعودیة استعداد بلاده للدخول في مباحثات مع ایران و بالطبع ایران ترحب بایة مقترحات لاجراء مباحثات بناءة لحل مشاکل و ازمات المنطقة".
ان ازالة اجواء التوتر و حل المشاکل و الازمات في المنطقة هدف لایمکن تحقيقه عبر التصعيد العسکري و تواجد قوات اجنبیة في المنطقة و لعل الحرب التي یشنها التحالف السعودي منذ سنوات علی الیمن افضل دلیل علی هذا الواقع.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق-خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/2121 sec