رقم الخبر: 263477 تاريخ النشر: أيلول 14, 2019 الوقت: 14:26 الاقسام: سياسة  
وزير الداخلية: الاتحاد الاقتصادي الأوروبي الآسيوي قدرة هائلة بالنسبة لإيران

وزير الداخلية: الاتحاد الاقتصادي الأوروبي الآسيوي قدرة هائلة بالنسبة لإيران

وصف وزير الداخلية، الاتحاد الاقتصادي للمنطقة الأوروبية الآسيوية، بأنه قدرة إقليمية كبرى بالنسبة لإيران، وقال: في اجتماع عُقد مؤخراً مع رئيس وزراء قيرغيزستان، ناقشنا بشان "الاتحاد التجاري الأوروبي الآسيوي الذي انضمت إليه الجمهورية الإسلامية الإيرانية مؤخرا.

والتقى عبدالرضا رحماني فضلي برئيس الوزراء القرغيزي "محمد كالي أبو القادييف" في بيشكيك يوم أمس الجمعة.

وصرح وزير الداخلية، الذي وصل اليوم السبت، الى مشهد قادما من بيشكك، في تصريح للصحفيين في مطار هاشمي نجاد، انه وعلى هذا الاساس فان إيران ستصدر 300 سلعة إلى الدول الأعضاء في الاتحاد التجاري الأوروبي الآسيوي، فيما تستورد 500 سلعة من الدول الأعضاء في هذا الاتحاد

ووقع الاتحاد الاقتصادي الأوروبي الآسيوي وإيران اتفاقية مؤقتة بشأن منطقة التجارة الحرة في 17 مايو من العام الماضي. هذا الاتفاق له تأثير كبير على تعزيز التجارة بين البلدان، بما في ذلك تسهيل النظام الجمركي.

بدأ الاتحاد الاقتصادي الأوروبي الآسيوي (EAEU)، والذي يضم روسيا وبيلاروسيا وكازاخستان وأرمينيا وقيرغيزستان، نشاطه في عام 2015.

كما أشار وزير الداخلية إلى برنامج زيادة التعاون بين محافظات الجمهورية الإسلامية الإيرانية وجمهورية قيرغيزستان، وقال أن محافظة خراسان الرضوية تلعب الدور الأكثر أهمية في هذا المجال.

وأضاف رحماني فضلي، انه خلال زيارته إلى قيرغيزستان، عقد محافظ خراسان الرضوية اجتماعا مستقلا مع محافظ اوش لبحث فرص زيادة التعاون.

وصرح: إن السلطات القرغيزية مهتمة بتطوير التعاون الثنائي مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية كما وافقت الحكومة الإيرانية  على زيادة التعاون بين محافظات البلاد مع جمهورية قيرغيزستان.

كما صرح وزير الداخلية أن القيمة الحالية للتجارة السنوية بين إيران وقيرغيزستان تبلغ 44 مليون دولار، وذكر أنه من المخطط زيادة حجم التجارة بين البلدين الى الضعفين على الأقل في العامين المقبلين.

وقال رحماني فضلي إنه تم أيضا توقيع اتفاقية للتعاون في مجال الأمن والشرطة خلال زيارته الأخيرة إلى قيرغيزستان بعد عام من المتابعة، وعليه، فإنه تم وضع الخطوط العريضة لقضايا مثل مكافحة الإرهاب وتهريب البضائع والتطرف والجريمة المنظمة وتبادل المعلومات والتدريب والتي سيتم تنفيذها بعد التصديق علىها من قبل مجلس الشورى الاسلامي.

ووصل وزير الداخلية الايراني عبدالرضا رحماني فضلي، يوم الخميس 12 سبتمبر الى العاصمة القرغيزية بيشكك لاجراء مباحثات مع عدد من المسؤولين القرغيزيين.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق / وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 19/1976 sec