رقم الخبر: 263314 تاريخ النشر: أيلول 12, 2019 الوقت: 12:06 الاقسام: محليات  
طهران تستنكر إعلان نتنياهو الاحتلالي الجديد

طهران تستنكر إعلان نتنياهو الاحتلالي الجديد

استنكر المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية، يوم الاربعاء، إعلان رئيس وزراء الكيان الصهيوني نيته بضم غور الاردن وشمال البحر الميت الى الاراضي المحتلة.

وقال عباس موسوي: ان انشغال بعض الدول العربية التي تدعي زعامة العالم العربي بالقضايا الهامشية والانشغال بالقتال وقتل الاخوة في اليمن بدعم من الكيان الغاصب، والصداقة مع الكيان الصهويني والتحالف مع نتنياهو، منح فرصة للكيان القاتل للاطفال بالإعلان عن نواياه الخبيثة.
واكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية بان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم اي اجراء جماعي للدول الاسلامية لمنع استمرار ممارسات التوسع والعدوان من قبل الكيان الغاصب لفلسطين.
وقد أعلن رئيس الوزراء الصهیوني بنيامين نتنياهو أنه سيفرض "السيادة الإسرائيلية" على منطقة غور الأردن وشمال البحر الميت في الضفة الغربية، في حال إعادة انتخابه في 17 سبتمبر/أيلول.
وقال نتنياهو في خطاب تلفزيوني "هناك مكان واحد يمكننا فيه تطبيق السيادة الإسرائيلية بعد الانتخابات مباشرة"، مضيفا في رسالة موجهة للناخبين "إذا تلقيت منكم تفويضا واضحا للقيام بذلك... أعلن اليوم نيتي إقرار سيادة إسرائيل على غور الأردن وشمال البحر الميت... هذا مهم لأن هذه هي الحدود الشرقية لإسرائيل، مع هضبة الجولان التي اعترف (الرئيس الأميركي دونالد) ترامب بسيادتنا عليها".
وأضاف "يجب علينا أن نصل إلى حدود ثابتة لدولة إسرائيل لضمان عدم تحول الضفة الغربية إلى منطقة كقطاع غزة"، معتبرا أن جيش كيانه ملزم بأن يكون في كل مناطق غور الأردن.
كما وعد نتنياهو بأن يقدم للكنيست المقبل مشروعا كاملا لنشر مستوطنات في منطقة غور الأردن، وبأن يضم مستوطنات أخرى بعد نشر ما يسمى بـ "خطة ترامب للسلام".
 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1931 sec